رئيس التحرير

محمود مسلم

بنك مصر يحقق معدلات نمو لجميع قطاعات الأعمال و884 مليار جنيه إجمالى قيمة المركز المالى

كتب:

الوطن

10:08 ص | الأحد 14 أبريل 2019
قيادات بنك مصر

قيادات بنك مصر

اعتمدت الجمعية العامة لبنك مصر فى اجتماعها الأحد الماضى، القوائم المالية عن العام المالى المنتهى فى 30 يونيو 2018، وقد أظهرت المؤشرات المالية لأداء أعمال البنك تحقيق معدلات نمو بجميع القطاعات، حيث ارتفع إجمالى المركز المالى إلى 884 ملياراً بمعدل نمو 12.3%، فيما شهدت الودائع نمواً بنحو 25.7% لتصل إلى 670 مليار جنيه، وهو ما أدى إلى وصول الحصة السوقية للبنك إلى 18.8% من سوق الودائع المصرية، بزيادة 1.2% عن العام السابق، كما بلغ صافى الأرباح 4.1 مليار جنيه، ويرجع انخفاض أرباح البنك لهذا العام إلى قيام بنك مصر بإصدار أوعية ادخارية بالعملة المحلية ذات عائد مرتفع 20% و17%، وذلك فى أعقاب قيام الدولة بتنفيذ خطة الإصلاح الاقتصادى، ما أدى إلى ارتفاع مؤقت فى تكلفة الأموال، ومع الاستحقاق التدريجى للشهادات مرتفعة العائد، بدأت ربحية البنك تعود تدريجياً لمستوياتها الطبيعية.

وعلى الرغم من تناقص الربحية فإن المؤشرات المالية الأولية لأداء أعمال بنك مصر أظهرت نمواً ملحوظاً فى جميع المجالات، حيث ارتفع صافى القروض المباشرة للعملاء إلى 221 مليار جنيه مقابل نحو 179 مليار جنيه، بمعدل نمو 23.4%، وقد بلغت نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالى القروض 2.85% فقط بنسبة تغطية 130.26%، كما بلغت المتحصلات من عملاء الديون غير المنتظمة نحو 1.5 مليار جنيه، وبلغت قيمة محفظة التجزئة نحو 25 مليار جنيه محققه نمواً بـ27%، كما تخطى عدد البطاقات المصدرة 6.32 مليون بطاقة، ليصبح بنك مصر فى المركز الثانى فى عدد بطاقات الدفع الإلكترونية بين البنوك المصرية، كما وصل عدد مواقع التجار المتعاقدين مع البنك إلى 15616 موقعاً بجميع محافظات الجمهورية، ووصل حجم معاملات التجار المتعاقدين مع البنك إلى ما يزيد على 13.40 مليار جنيه سنوياً.

البنك يحصد 23 جائزة ومركزاً متقدماً من كبرى المؤسسات العالمية.. و4.1 مليار جنيه صافى الأرباح خلال العام المالى السابق

وقال البنك فى بيان صادر عنه «يحتفظ بنك مصر بالمركز الأول للعام الثالث عشر على التوالى منذ بدء منظومة وزارة المالية لميكنة المرتبات فى 2005، وذلك بين البنوك المشاركة فى المنظومة بحصة سوقية بلغت 48% وبعدد بطاقات بلغ 2.56 مليون بطاقة، تخدم نحو 895 جهة حكومية متعاقدة مع البنك، كما بلغت قيمة المرتبات لكلا القطاعين العام والخاص ما يزيد على 75 مليار جنيه سنوياً يتم تحويلها عن طريق البنك»، وتابع «حرصاً من البنك على تلبية كافة رغبات العملاء فقد قام بتقديم حلول مختلفة لميكنة المرتبات موجهة لشركات قطاع الأعمال العام والخاص عن طريق تقديم مجموعة متنوعة من منتجات تحويل المرتبات، حيث بلغ عدد الشركات المتعاقدة مع البنك 872 شركة بعدد بطاقات 774 ألف بطاقة، وكذلك 55.1 ألف حساب، وذلك بخلاف تقديم خدمة السداد الإلكترونى للضرائب والجمارك من خلال نحو 342 فرعاً، منها عدد 337 فرعاً داخل جمهورية مصر العربية وعدد 5 فروع بالإمارات، محتلاً بذلك المركز الأول بين البنوك المقدمة لخدمة سداد الجمارك، هذا بالإضافة إلى وجود خدمة CPS للشركات ما يسمح للعملاء بدفع الضرائب، والرسوم الجمركية أو غيرها من الرسوم الحكومية من مكاتبهم إلكترونياً، وكذلك محفظة بنك مصر -BM WALLET-، كما قام البنك بالدخول فى العديد من الشراكات بهدف إتاحة وسائل الدفع الإلكترونية لأفراد المجتمع، فى إطار ترسيخ مفهوم الشمول المالى ودعم العمليات اللانقدية»، وأضاف «كما قام بنك مصر بإصدار بطاقة «ميزة» المحلية للدفع الإلكترونى كأول بطاقة مدفوعات ذكية تحمل شعار شبكة المدفوعات الوطنية «ميزة» بالتعاون مع شركة e-finance عن طريق شركة بنوك مصر 123، ويأتى ذلك تماشياً مع سياسات الدولة للتوسع فى قنوات الدفع الإلكترونية، حيث تتيح البطاقة تنفيذ عمليات السحب النقدى والشراء الآمن من نقاط البيع المنتشرة داخل الجمهورية»، وقال «كما يحرص البنك على إتاحة اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻟﻤﺨﺘﻠﻒ ﻓﺌﺎت اﻟﻤﺠﺘﻤﻊ، من خلال التوسع الجغرافى، ليصبح بنك مصر الأقرب لعملائه، وفى إطار ذلك فقد تم مؤخراً افتتاح عدد من الفروع لتصل إلى 618 فرعاً منتشرة بجميع أنحاء الجمهورية، وذلك بخلاف وجوده العالمى والإقليمى فى الإمارات العربية المتحدة، لبنان، فرنسا، ألمانيا، الصين وروسيا، وكوريا الجنوبية، مستهدفاً الوجود فى كل من إيطاليا، وكينيا، بالإضافة إلى بعض الدول الأفريقية الأخرى، بجانب شبكة واسعة من المراسلين تغطى جميع بلدان العالم».

وسجلت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر 12.3 مليار جنيه فى يونيو 2018، محققة معدل نمو 120% عن العام السابق له، كما اشترك البنك مع وزارة التنمية المحلية فى برنامج «مشروعك»، أما عن تمويل الشركات الكبرى فقد استطاع بنك مصر الانتهاء من ترتيب وتمويل والمشاركة فى 18 عملية تمويلية، بحجم تمويل يصل إلى 113 مليار جنيه خلال العام المنقضى، وذلك فى العديد من القطاعات، وتبلغ قيمة ضمان التغطية لبنك مصر فى تلك العمليات 20.9 مليار جنيه تقريباً، فضلاً عن سعى البنك حالياً لإتمام عدد من العمليات التمويلية الكبرى المستهدفة وتحت الدراسة فى عدة قطاعات تبلغ قيمتها نحو 20.4 مليار جنيه بقيمة ضمان التغطية المتوقع لبنك مصر فى تلك العمليات 8.3 مليار جنيه تقريباً، كما وصل حجم المحفظة الائتمانية بقطاع الصيرفة الإسلامية إلى 7.8 مليار جنيه، بزيادة بلغت 2.1 مليار جنيه عن العام المالى السابق، كما نجح القطاع فى التوسع بمجال ائتمان الشركات من خلال تقديم تمويلات بنحو 830 مليون جنيه فى العديد من المجالات، والمشروع القومى للإسكان بنحو 407 ملايين جنيه، ومجال الاستثمار العقارى بنحو 500 مليون جنيه بصيغة المشاركة.

وانطلاقاً من إيمان بنك مصر بأن التكنولوجيا هى المحرك الرئيسى للنجاح، يعمل البنك دائماً على تطوير بنيته التكنولوجية، بهدف تقديم خدماته بصورة أكثر كفاءة، حيث قام باستخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعى لأول مرة فى مصر لتقديم خدمة «Chat Bot» من خلال موقعه الإلكترونى لخدمة العملاء على مدار الساعة. وانطلاقاً من إيمان بنك مصر بأهمية دعم المسئولية المجتمعية، فقد قام البنك بإنفاق نحو 600 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى من خلال مؤسسته غير الهادفة للربح «مؤسسة بنك مصر لتنمية المجتمع» فى العديد من الأنشطة والمبادرات ذات الطابع الاجتماعى التنموى فى عدة مجالات كالصحة، التعليم، التكافل الاجتماعى والتنمية المجتمعية.

وتأتى الجوائز العالمية والإقليمية والمحلية التى فاز بها بنك مصر تكليلاً لمجهوداته فى مختلف القطاعات، حيث حاز على جوائز عن دوره فى المسئولية المجتمعية من مجلة جلوبال بيزنس أوت لوك البريطانية، ومجلة إنترناشيونال بيزنس، كما حصد جوائز عن دوره فى تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة من مجلة إنترناشيونال فاينانس، ومجلة ويلث آند فاينانس، وفى مجال إدارة صناديق أسواق النقد أثمرت جهود بنك مصر عن الحصول على جوائز عديدة من مجلة جلوبال فاينانس، وفى مجال ائتمان الشركات والقروض المشتركة فقد فاز البنك بالعديد من الجوائز من مؤسسة بلومبرج العالمية، والاتحاد الدولى للمصرفيين العرب، ومؤسسة إيميا فاينانس. أما عن دوره فى مجال الصيرفة الإسلامية فقد نجح فى الحصول على الجوائز من مؤسسة إسلاميك فاينانس نيوز، ومجلة إنترناشيونال فاينانس، ومجلة جلوبال بيزنس أوت لوك البريطانية، وفى مجال تمويل التجارة حصل البنك على جائزة البنك الأسرع نمواً من مجلة جلوبال بانكينج آند فاينانس ريفيو، ومجلة جلوبال بانكينج آند فاينانس ريفيو، كما حصل البنك على جائزة أفضل بنك محلى على المستوى الإقليمى ضمن مبادرة الحزام والطريق لعام 2018 من مجلة آسيا مونى العالمية، فضلاً عن حصول محمد الإتربى، على جائزة أفضل مصرفى من مجلة ذا يوروبيان البريطانية، وكذلك تم تكريمه ضمن قائمة أفضل مائة رئيس تنفيذى - عربى لعام 2018 من الأمانة العامة لجائزة «أفضل العرب»، وقد كللت جهود البنك بحصوله على لقب «بنك العام» بمصر لعام 2018، وذلك من خلال تصنيف مجلة The Banker العالمية.

عرض التعليقات