رئيس التحرير

محمود مسلم

النائب خالد عبد العزيز بعد الإدلاء بصوته: "لازم نقول نعم لمصر"

12:59 م | السبت 20 أبريل 2019
النائب خالد عبدالعزيز بعد الإدلاء بصوته :"لازم نقول نعم لمصر"

النائب خالد عبدالعزيز بعد الإدلاء بصوته :"لازم نقول نعم لمصر"

 حرص النائب البرلماني خالد عبدالعزيز على المشاركة في الاستفتاء على الدستور، وتواجد النائب في مدرسة أحمد زويل بدار السلام، كما وقف في طوابير الناخبين بعد الإدلاء بصوته، وحسهم على المشاركة وتقديم الدعم والشكر لهم علي مجوداتهم واستجابتهم لنداء الوطن.

وقال "عبدالعزيز" لـ"الوطن" إنه أدلى بصوته رغبة في مستقبل أفضل لمصر وأبنائها، مؤكدا تأييده المواد المعدلة من الدستور والتي يراها في صالح الوطن وستعود بالنفع عليه، وتسييره للاختيار الصحيح، مضيفا: "لازم نقول نعم لمصر".

وفتحت المقار الانتخابية، على مستوى الجمهورية، أبوابها اليوم، في تمام التاسعة صباحا، أمام المواطنين، للتصويت في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وتستمر لثلاثة أيام حتى 22 أبريل الجاري، فيما يواصل المصريون بالخارج الإدلاء بأصواتهم، لليوم الثاني على التوالي، في 140 مقرًا انتخابيًا في 124 دولة تتواجد بها البعثات المصرية، على أن تنتهي غدا.

وبدأ التصويت من التاسعة صباحًا ويستمر حتى التاسعة مساء في جميع أيام الاقتراع تتخللها ساعة راحة بما لا يخل بسلامة عملية الاستفتاء، فضلًا عن إجراء عملية الاقتراع والفرز في حضور ممثلي وسائل الإعلام والمنظمات الصادر لها تصريح من الهيئة الوطنية للانتخابات.

ووافق مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبدالعال، بأغلبية الأعضاء على التعديلات الدستورية، وذلك يوم 16 أبريل الجاري، وصوَّت على التعديلات الدستورية 554 عضوًا، ووافق عليها 531 نائبا، ورفضها 22 نائبًا، فيما امتنع عضو عن التصويت.

وقال المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، إنه جرى طبع بطاقات التصويت بعدد مساوٍ لأعداد الناخبين المقيدين بقاعدة البيانات، وهو 61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين.

وأوضح نائب رئيس الهيئة أن عدد القضاة المشرفين على الاستفتاء 15 ألفا و234 باللجان العامة والفرعية، مشيرا إلى أن هناك 4015 قاضيا احتياطيا سيتم الدفع بهم في حالة الطوارئ، ويقدر عدد اللجان العامة بـ 368 لجنة، والفرعية بـ13 ألفا و919 لجنة.

وكان مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبدالعال، وافق بأغلبية الأعضاء على التعديلات الدستورية، وذلك يوم 16 أبريل الجاري، وصوَّت على التعديلات الدستورية 554 عضوًا، ووافق عليها 531 نائبا، ورفضها 22 نائبًا، فيما امتنع عضو عن التصويت.

عرض التعليقات