رئيس التحرير

محمود مسلم

"الطرق الصوفية" تشكل لجانا لمساعدة الشرطة في تأمين "مولد البدوي"

02:05 م | الثلاثاء 14 أكتوبر 2014
شددت قوات الأمن بمحافظة الغربية إجراءاتها، تزامنا مع مولد السيد أحمد البدوي، لتأمين فاعلياته، ورفعت حالة الطوارئ القصوى طوال الأسبوع، كما أعلنت مديرية الصحة بالغربية، حالة الطوارئ في جميع المستشفيات بالمحافظة، وأكدت وزارة الكهرباء في بيان أنها رغم ارتفاع الأحمال الكهربائية في المولد، فإنها وجهت لعدم قطع الكهرباء ووضع جميع العاملين في طنطا في حالة الاستعدادات القصوى. وكشف مصطفى زايد، رئيس ائتلاف الطرق الصوفية، إن أبناء الطرق الصوفية، شكلوا لجانا شعبية للتعاون مع الشرطة، في حماية المولد، خشية التهديدات الإرهابية التي تستهدف البلاد، خصوصا الصوفيين باعتبارهم أكبر فصيل عددا أيد ودعم الرئيس عبد الفتاح السيسي والدولة ضد الإرهاب. وأكد زايد أن دور اللجان الشعبية سيقتصر على تنظيم المولد من الداخل والخارج، وتوجيه المريدين وعمل وحدات ثابتة للأطفال التائهين عن ذويهم لسرعة عثور ذويهم عليهم أو تسليمهم للشرطة. وأوضح رئيس ائتلاف الطرق الصوفية إن مولد "البدوي" يشهد قدوم 2 مليون صوفي على الأقل خلال فترة انعقاده التي تستمر أسبوعا وتنتهي بعد غدا الخميس.

عرض التعليقات