رئيس التحرير

محمود مسلم

مصريون يسترجعون ذكرياتهم بالعراق.. "أيام عبدالناصر كنا هناك أسياد"

09:43 ص | الثلاثاء 30 ديسمبر 2014
تباينت أقوال المصريين الذين عملوا في العراق أثناء حكم الرئيس الراحل صدام حسين، فمنهم من قال إن أحوال المصريين هناك كانت جيدة والمعاملة طيبة، ومنهم من قال إن المصريين كانوا يعملون بالأعمال الحرفية وليس لهم أي قيمة. ومن جانبه، روى "س.ف"، مصري بالغ من العمر 61 عامًا، لـ"الوطن" عن فترة تواجدة بالعراق، قائلًا إنه سافر إلى هناك في السبعينيات حينما كان طالبًا، مضيفًا: "كنت أنا وأصدقائي في مطعم أو قهوة أو المعمار، ولكن كل شخص كان يأخذ حقه، وأصحاب العمل كانوا يخافون من شكاوى العمال". وتابع أن كل مصري كان يأخذ حقه قبل مغادرة العمل، وكان يتفق مع صاحب العمل قبل الذهاب إلى العمل، حيث كان يضاعف الأجر عند العمل بعد الساعات المحددة، وبصفة عامة معاملة العراقيين كانت جيدة جدًا. وأوضح أن أيام الرئيس الراحل جمال عبدالناصر كان المصري يسافر إلى العراق سيد، وبعد رحيله كان المصري عبد، منوهًا بأنه كان مهندس إلكترونيات يصلح الأجهزة الإلكترونية على المقاهي. مصري آخر يدعى "م.ر" تذكر سنوات عمله في العراق وقال إنها كانت أجمل أيام قضاها هناك، وبالنسبة للعراقيين كانوا يحبون المصريين الذين وصل عددهم في السبعينيات إلى حوالي 3 مليون مصري. وأضاف أنه كان موظف في وزارة الاسكان والتعمير، وهناك أصدقاء له تزوجوا من عراقيات، وعن أقرب الجنسيات التي كانت مقربة من المصريين في العراق، أكد أنهم تمثلوا في السودانيين والتونسيين واللبنانيين. تغطية خاصة "قطعوا الرأس فلم يمت الجسد".. أصدقاء صدام يعودون من جديد لقيادة "داعش" صدام وبن لادن وسليمان.. "أموات ولكن" من صدام لـ"داعش".. "الحرب على الإرهاب يؤسس دولة التطرف" صدام حسين.. "نجم" سينمائي بعد إعدامه "أسلحة دمار" وأحداث "11 سبتمبر".. شائعات بوش "الكاذبة" لمحاربة "صدام" صدام حسين.. حينما شنق "مهيب الركن" مرتين بعد 8 سنوات.. آخر كلمات صدام حسين "النبوءة تتحقق" بروفايل| صدام حسين.. الديكتاتور الذي أحبه العرب

عرض التعليقات