"الزراعة": " غرق الدلتا" إحدى سيناريوهات تغيرات المناخ في مصر

الإثنين 15-08-2016 PM 02:08
"الزراعة": " غرق الدلتا" إحدى سيناريوهات تغيرات المناخ في مصر

ارشيفية

كشف تقرير أصدرته وزارة الزراعة، ممثلة في مشروع العون الغذائي، أن مصر تحتل المرتبة الثامنة والعشرون عالميًا في ترتيب الدول من حيث كمية الانبعاثات المؤدية للاحتباس الحراري، إضافة إلى أن مصر باعتبارها دولة نامية لا تشكل انبعاثات الأنشطة المختلفة أكثر من نصف في المائة من إجمالي الانباعاثات العالمية.

وأكد التقرير، أن التغيرات المناخية ليست قضية للناقش في المحافل العلمية ولا في أروقة الجامعات بل هي شأن يخص كل مصري بسبب ارتباط التقلبات الجوية بإنتاجية الأراضي الزراعية، التي تعتبر بدورها حجر الزاوية للأمن الغذائي لكل أسرة، كما تشغل قضية التغيرات المناخية أذهان العديد من المتخصيصين، وتتركز الأنظار نحو السيناريوهات المتعلقة بارتفاع منسوب سطح البحر المتوسط وما لذلك من علاقة باحتمالية غرق بعض مناطق دلتا مصر.

وأشار إلى أن جمهور المتخصصين اختلفوا بين متفائل يقلل من احتمالية غرق مناطق بعينها وآخرين أقل تفائل يؤكدون قرب حدوث كارثة، إلا أنه في جميع الأحوال يظل هذا الأمر محل شك، ولكن من اليقين أن حدة التقلبات الجوية التي تشهدها البلاد، ازدادت في الآونة الأخيرة، وأصبحت تؤثر على العديد من مناحي الحياة، وهذا أمر يشهده الجميع ويتفق عليه المختصون وغيرهم، موضحًا أن العديد من الدراسات أكدت الارتباط الوثيق بين زيادة حدة التقلبات الجوية على المدى القصير والتغيرات المناخية على المدى الطويل، أي أنه من المتوقع أن تزداد حدة التقلبات الجوية في الأعوام المقبلة.

وأضاف أن معظم الدراسات أكدت أن التغيرات المناخية هي إنتاج حتمي لأنشطة الإنسان التي اخلت بنسب الغازات في الغلاف الجوي للأرض فنتج عن ذلك ارتفاع في درجات حرارة الكوكب، ما أدى إلى مجموعة من النتائج منها ذوبان الجليد في الأقطاب وتغير خرائط سقوط الأمطار من حيث المكان والزمان.

أخبار متعلقة

التعليقات

الأكثر قراءة

عاجل