إضراب عمال شركة "وبريات سمنود" عن العمل احتجاجا على عدم زيادة الحوافز

الأحد 03-12-2017 PM 12:01
إضراب عمال شركة "وبريات سمنود" عن العمل احتجاجا على عدم زيادة الحوافز

إضراب عمال شركة وبريات سمنود عن العمل احتجاجا على عدم زيادةحوافز مالية

شهدت شركة وبريات سمنود للغزل والنسيج التابعة للشركة القابضة للصناعات، اليوم الأحد دخول المئات من العمال وعاملات الشركة، في إضراب مفتوح عن العمل حيث أوقفوا الماكينات وأقسام الصباغة، احتجاجا على تجاهل مسئولي الشركة القابضة ومسئولي مجلس إدارة الشركة؛ لمطالبهم التي تلخصت فى زيادة بدل الغذاء والأجور والعلاوت المالية.

وأوضح عمال الشركة أنهم تقدموا بخطابات رسمية إلى مجلس إدارة الشركة، تضمنت زيادة بدل الغذاء، ورفع قيمة الحوافز والعلاوات المالية شهريا لافتين أنهم ساهموا فى رفع معدلات الشركة، وإيقاف مسلسل التخسير التى لحق بها طوال السنوات الماضية مؤكدين أن معدلات الإنتاج فى الوبريات، والغزول قد ارتفعت بنسبة تزيد عن 50% عن المعدلات السابقة خلال 3 سنوات الأخيرة.

في المقابل حاول مجلس إدارة الشركة، وأعضاء من اللجنة النقابية للعاملين بالشركة التدخل الفوري لإحتواء غضب العمال، الذين اعلنوا اعتصامهم داخل عنابر وأقسام الشركة لحين تلبية مطالبهم المذكورة، فيما أراد أعضاء اللجنة النقابية إجراء جلسات حوارية جانبية مع مجموعات من عمال الشركة، لتوعيتهم بأن إيقاف الإنتاج يتسبب في سوء سمعة الشركة التجارية مع العملاء والمستثمرين داخل وخارج مصر.

فى المقابل علمت "الوطن " أن الدكتور أحمد مصطفي رئيس الشركة القابضة للصناعات الغزل والنسيج، قد أصدر توجيهاته العاجلة إلى رئيس مجلس إدارة شركة وبريات سمنود، بضرورة عقد اجتماع طارىء لمجلس الإدارة، وبحث مطالب العمال والوقوف على مدي مشروعيتها حسب ما يتوافق مع لوائح وقوانين العمل داخل وزارة قطاع الأعمال والشركة القابضة حفاظا على الصالح العام .

أمن الغربية يدفع بمدرعات ودوريات شرطة للحصار الشركة خشية نقل الإضراب الى قضبان السكك الحديدية

من جانب آخر، أصدر اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية توجيهاته إلى اللواء علاء الدين يوسف، رئيس مجلس مركز ومدينة سمنود بالضرورة الانتقال إلى الشركة، والتنسيق مع مجلس إدارته؛ لوضع آليات وخطوات محددة لبحث ودراسة مطالب العمال، ومدى قانونيتها والبدء في احتواء الأزمة وإعادة تشغيل ماكينات الإنتاج.

ومن جانبه كشفت مصادر عمالية  لـ"الوطن " داخل الشركة عن عقد اجتماع طارىء، بين أعضاء مجلس إدارة الشركة واللجنة النقابية بحضور رئيس مجلس المدينة، سعيا فى الوصول إلى حلول واقعية لإرضاء واحتواء غضب العمال خشية نقل إضرابهم إلى خارج أبواب الشركة، أمام قضبان السكك الحديدية "طنطا–سمنود–دمياط ".

فى المقابل وجه اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية فى تعليمات إلى اللواء عبد اللطيف الحناوي حكمدار مديرية الامن بالمحلة وسمنود بالضرورة تخصيص تشكيلات من قوات الأمن المركزي والمدرعات ودوريات الشرطة للتأمين محيط أبواب شركة الوبريات ومتابعة سير حركة القطارات بخط "طنطا – المنصورة – دمياط " حفاظا على صالح حياة وأرواح المواطنين.

كما انتشرت رجال الشرطة تحت إشراف العقيد محمد عمارة رئيس فرع البحث الجنائي بالمحلة وسمنود من خلال تخصيص عدد من النقاط الأمنية بمحيط  أبواب الشركة، وعلي بعد أكثر من 450 متر من قضبان السكك الحديدية والطريق الزراعي "المحلة – سمنود – المنصورة " وذلك خشية اندساس فئات مجهولة وسط العمال حال خروجهم من الوردية الصباحية فى الساعة 3 عصرا.

وجدير بالذكر أن شركة وبريات سمنود قد تعايش عمالها والبالغ عددهم قرابة 450 عامل وعاملة، عدة إضرابات عمالية قاسية خلال أعوام " 2012 م – 2015 م " كادت أن تتسبب في إغلاق مصانع الشركة بسبب سيناريو التخريب المتعمد خلال تلك الفترة.

أخبار متعلقة

التعليقات

الأكثر قراءة

عاجل