رئيس التحرير

محمود مسلم

"طه" جاء من القاهرة ليبيع أعلام في المنصورة ويشارك فرحة الانتخابات

06:22 م | الثلاثاء 27 مارس 2018
باعة الأعلام أمام اللجان بالمنصورة

باعة الأعلام أمام اللجان بالمنصورة

انتشر باعة الأعلام والصور التذكارية للرئيس عبد الفتاح السيسي والبادجات، بالقرب من اللجان في مدينة المنصورة، وهو ما جعل أعداد كبيرة من المواطنين تشتري الأعلام قبل دخول اللجان للتصويت.

"أنا طالع علشان فرحة الانتخابات، وأنا من القاهرة وحضرت للمنصورة لكي أعمل جو مع الانتخابات" هكذا تحدث طه المصري، أحد باعة الأعلام أمام لجنة محمد عبده بالمنصورة، وقال إن الأسعار متفاوتة وتبدأ من 2 جنيه، حتى نشارك الناس فرحتهم، ومعظم الأشياء التي أبيعها من صنعي، سواء الأعلام أو البادجات.

وأضاف "أنأ مقياس معدل التصويت داخل اللجان بما أبيعه من أعلام والإقبال يتزايد من المواطنين لذلك أنا طلبت كميات إضافية من الأعلام، وأكبر فترة بعت فيها الأعلام وصور الرئيس وقت زيارة محافظ الدقهلية ومدير الأمن للشارع الذي أبيع فيه".

وقال خالد السيد، أحد باعة الأعلام، "اليوم هو جو احتفالي لذلك أنا أنتظره منذ فترة، فهو يحقق لنا دخل لا نحققه في الأيام العادية وبالنسبة لنا أيام الانتخابات تكون فرصة لآن الناس تخرج من بيوتها لا لتدلي بصوتها وتعود ولكن تخرج للاحتفال وما أجمل أن يكون الاحتفال بعلم مصر".

وأضاف "لي عمل آخر وأجد أن بيع الأعلام في المناسبات فرصة لتحسين الدخل، وكنا نعتمد بشكل أساسي على الأعلام التي تأتي من الصين والآن أصبحنا نصنعها، وكذلك مختلف الأصناف التي تباع في مثل هذه المناسبات من زمامير وبطاقة الرقم القومي للرئيس السيسي، وأيضا باقات الورود.

ووزع الدكتور أحمد الشعراوي كميات كبيرة من الأعلام على المواطنين أمام لجان شارع كلية الآداب، وشاركه في ذلك اللواء محمد حجي، مدير الأمن، وسط سعادة من المواطنين والذين توافدوا على المحافظ ليحصلوا على علم مجاني.

ويذكر أنه يشارك 4 مليون و59 ألف و 720 ناخب في محافظة الدقهلية  بالانتخابات الرئاسية 2018، موزعين على 23 لجنة عامة، و 792 مركز انتخابي، في 983 لجنة فرعية على مستوى المحافظة.

 

عرض التعليقات