رئيس التحرير

محمود مسلم

«مصر الجديدة ومدينة نصر والجمالية».. إقبال شبابى.. والناخبون: «جينا نشارك علشان مصر»

أطفال يقدمون عروضاً فنية أمام إحدى لجان الانتخابات فى الجمالية

أطفال يقدمون عروضاً فنية أمام إحدى لجان الانتخابات فى الجمالية

واصل المواطنون إقبالهم على لجان القاهرة لليوم الثالث من الانتخابات الرئاسية، اليوم، ورصدت «الوطن» حضوراً ملحوظاً للشباب مقارنة باليومين الأول والثانى، وشهدت لجان مصر الجديدة توافد الشباب بشكل لافت، خاصة من الفتيات، كما سيطر كبار السن على المشهد لليوم الثالث على التوالى، فيما انخفضت نسب التصويت مع أوقات الظهيرة.

وتفقد المستشار الدكتور سمير عبدالملاك، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، لجان مصر الجديدة، وقال لـ«الوطن»: «غرامة من لا يدلى بصوته فى الانتخابات ٥٠٠ جنيه، ونفسى تبقى ١٠ آلاف جنيه»، مضيفاً أن الغرامة يحددها القانون وليس من اختصاصات اللجنة تطبيقها، مؤكداً أن النتيجة حتى الآن لا تزال مُرضية فى القاهرة الكبرى ومرتفعة فى الصعيد والوجه البحرى، متوقعاً ارتفاع التصويت نهاية اليوم الأخير للانتخابات.

عضو بالبرلمان العربى: لم نرصد أى خروقات.. وتعاون بين قوات التأمين والمشرفين والناخبين.. و«مبارك» وأسرته يغيبون.. ومحافظ القاهرة: المصريون نزلوا فى كل مكان

من جانبه، نفى مصدر مقرّب من الرئيس الأسبق حسنى مبارك، إدلاءه بصوته، اليوم، فى الانتخابات الرئاسية أو قرينته أو أى من أبنائه، وقال مصدر قضائى بمدرسة مصر الجديدة النموذجية بنات بمصر الجديدة، إن مبارك لم يُدلِ بصوته.

وفى القاهرة الجديدة، شهد اليوم الثالث من الانتخابات إقبالاً متوسطاً من قبل الناخبين للجان منطقة القاهرة الجديدة، التجمع الأول والرابع والخامس فى اللجان العامة، وشهد محيط اللجان تعاوناً من المواطنين لتوزيع العصائر والبسكويت على الناخبين، فضلاً عن حضور وفد من البرلمان العربى لمراقبة الانتخابات.

وقالت فداء اللحمود، عضو بالبرلمان العربى: «تفقدت عدة لجان بالقاهرة الجديدة، وهناك تعاون كبير من قوات الجيش والشرطة والقضاة المشرفين على الانتخابات، فهم يدركون جيداً ضرورة وجود المراقبين الدوليين، وما تم رصده هم ناخبون يعلمون ما يفعلون»، مضيفة: «تابعنا عملية الانتخابات الرئاسية فى مدارس بالقاهرة الجديدة ولم يتم رصد أى خروقات انتخابية من أى من المرشحين».

وسيطر هدوء تام داخل لجان حى شيراتون، التابع لدائرة النزهة فى الساعات الأولى من اليوم الثالث للانتخابات الرئاسية لعام ٢٠١٨، وذلك فى مدرستى «الجبرتى» و«مصطفى كامل»، بينما شهدت مدرستا «الفنية الفندقية» و«الشيماء الثانوية» إقبالاً متوسطاً من السيدات بمختلف أعمارهن، وكبار السن من السيدات والرجال، وقالت غادة مصطفى، إحدى الناخبات بحى شيراتون: «جينا ننتخب عشان خاطر مصر حالها ينصلح وولادنا يقدروا يعيشوا فى أمان».

وتزايد إقبال كبار السن من السيدات والرجال وعدد من الشباب مع أسرهم مع انقضاء منتصف اليوم الانتخابى الثالث، كما حدث فى مدرستى «طه حسين» و«زهرة المدائن»، وقال محمود إمام، 47 سنة، من فوق كرسيه المتحرك: «نزلت عشان الانتخاب حقى ومحدش يقدر يمنعنى منه وأنا زيى زى أى مواطن وفرحت لما القاضى نزل لى عشان ما يصعّبش عليّا الانتخاب»، وذلك وسط هتافات العاملين بهيئة البريد المصرى: «بنحبك يا سيسى وعايزك تفضل رئيسى».

وفى لجان مدارس «عبدالعزيز آل سعود التجريبية» و«صلاح الدين» و«العروبة الرسمية» و«الشهيد يوسف السباعى الثانوية بنات»، سيطرت السيدات على المشهد الانتخابى وسط انتشار الأغانى الحماسية بالأجواء لحث المواطنين على المشاركة، فيما لفّت بالمنطقة حملات شعبية لدعم الرئيس السيسى، تضم شباباً يرفعون علم مصر ويرقصون على إيقاعات الأغانى الوطنية.

فى سياق متصل، شهدت اللجان الانتخابية بمدينة نصر عدة زيارات متنوعة من المراقبين الدوليين لتفقد العملية الانتخابية، حيث بدأت الزيارات بوفد سنغافورة الدولى الذى أبدى ارتياحه الشديد لانتظام الانتخابات، معبرين عن سعادتهم بالجو الديمقراطى الذى شاهدوه فى أكثر من مقر انتخابى، واستقبلت لجان الجامعة العمالية بمدينة نصر وفد الأمم المتحدة والسفارة الأمريكية بالقاهرة، الذى قام بعمل عدة لقاءات ونقاشات مع المستشارين والقضاة المشرفين على اللجان، واطمأنوا على سير الانتخابات.

وفى مدينتى السلام والنهضة، رصدت «الوطن» إقبالاً ملحوظاً على التصويت، وقال مجدى فؤاد، عضو لجنة المتابعة المشتركة للأحزاب السياسية بالسلام، إن الإقبال ازداد اليوم عن اليومين الأول والثانى من الانتخابات، حيث بلغت المشاركة 50% فى عدد من اللجان مع الساعات الأولى للتصويت مثل لجان مدرسة على بن أبى طالب بالسلام.

واحتشد المواطنون فى اللجان الانتخابية بمدينة الشروق للإدلاء بأصواتهم، وشارك الشباب وكبار السن والسيدات بكثافة فى التصويت، وشهدت اللجنة الأولى بحى باب الشعرية فى مدرسة «خليل أغا» إقبالاً ملحوظاً من الشباب الذين اصطفوا على باب اللجنة، فيما قال المستشار هشام المليجى، رئيس اللجنة الفرعية بمدرسة الكمال بالجمالية، إن نسبة إقبال الناخبين تماثل اليوم الثانى فى الانتخابات، فيما احتفل المواطنون على إيقاعات الأغانى الوطنية، وذلك بعد أن استمعوا إلى القرآن الكريم بعد فتح اللجان مباشرة، كما شهدت مدرسة سيدى محمد البحر فى منطقة الموسكى إقبالاً مماثلاً لما شهده اليومان الأول والثانى.

عرض التعليقات