عمال مصر يختارون قياداتهم بعد انتظار 12 عاماً

الإثنين 16-04-2018 AM 10:02
عمال مصر يختارون قياداتهم بعد انتظار 12 عاماً

عمال مصر

تترقب الأوساط العمالية إجراء الانتخابات النقابية التى تبدأ المرحلة الأولى منها 16 مايو المقبل، بفتح باب الترشح للجان النقابية، بعد 12 عاماً من آخر انتخابات أجريت فى النقابات العمالية، الأمر الذى يتابعه مراقبون محليون ودوليون للشأن العمالى، لا سيما منظمة العمل الدولية التى انضمت إليها مصر عام 1936.

«الوطن» تناقش فى السطور التالية، التحديات التى تواجه الكيانات العمالية، للمشاركة فى الانتخابات، وعلى رأسها مشكلة «توفيق أوضاعها» وفقاً لقانون التنظيمات النقابية، ولائحته التنفيذية، التى تشترط لتشكيل اللجنة النقابية أن تضم 150 عضواً على الأقل، والنقابة العامة 20 ألف عضوية، والاتحاد 200 ألف عضوية.

الكيانات العمالية تسابق الزمن لاستيفاء شروط تأسيسها قبل الانتخابات

وترى قيادات عمالية أن هناك مشكلة فى توقيت إجراء الانتخابات خلال شهر رمضان، لما تحتاجه من جهد وحشد فى تنظيمها على ثلاث مراحل، إلا أن البعض ذهب إلى ضرورة إجرائها فى هذا التوقيت، لاستباق مؤتمر منظمة العمل الدولية فى جنيف الذى انتقدت تقاريره أكثر من مرة تأخر الانتخابات العمالية، فضلاً عن ملاحظات أخرى عن انتهاك لحقوق العمال، لم تكن دقيقة، لاعتمادها على مصادر بعينها فى استقاء المعلومات.

الأمان الوظيفى يتصدر المطالب

«الوطن» تستعرض فى هذا الملف إجراءات الانتخابات العمالية بعد سنوات، وكيف تأثرت الحركة العمالية بغياب الانتخابات طوال تلك الفترة، فضلاً عن التحديات التى تواجه القيادات التى سيجرى انتخابها، وعلى رأسها تشغيل المصانع المتوقفة، وتوفيق أوضاع عمالها، والحفاظ على حقوقهم فى الرعاية الاجتماعية والصحية والأمان الوظيفى.

عمال مصر يختارون قياداتهم النقابية

التعليقات

عاجل