رئيس التحرير

محمود مسلم

أهم معالم المنيا

10:00 ص | الإثنين 07 مايو 2018
تونا الجبل

تونا الجبل

تمتاز محافظة المنيا بأنها تحتوى على العديد من المعالم والأماكن التاريخية، من عصور مختلفة، بداية من الآثار والقبور الفرعونية، مروراً بالعصر القبطى وكنائسه التاريخية ورحلة العائلة المقدسة، وانتهاءً بالفتح الإسلامى لها، لتصبح محافظة المنيا، من خلال تطور الحضارات القديمة، إحدى أروع المناطق فى مصر.

 

1) تونا الجبل

هى إحدى القرى التابعة لمركز ملوى بالمنيا، يوجد بها مقابر قردة البابون وطيور الإيبيس وبيضها وهى الحيوانات المقدسة للإله تحوت، بالإضافة إلى جبانة مدينة هيرموبوليس، ومقبرة الكاهن بيتوسريس الكاهن الأكبر للإله تحوت.

 

2) تل العمارنة

كان اسمها «أخيتاتون»، وهى العاصمة الجديدة التى أنشأها الملك أخناتون، وتقع على بُعد 45 كم جنوب مقابر بنى حسن بالمنيا، ولا تزال بقايا العاصمة القديمة موجودة حتى الآن.

 

3) بنى حسن

تتبع مركز أبوقرقاص، وتقع على بعد 22 كم جنوب شرق مدينة المنيا، بها 39 مقبرة منحوتة فى الصخر لأشراف وحُكام مدينة «حبنو» من عصر الدولة الفرعونية الوسطى، أهمها مقبرة «أمنمحات»، ومقبرة «خنوم حتب».

 

4) إسطبل عنتر

يقع على بُعد 2 كم جنوب شرق بنى حسن وبه معبد منحوت فى الصخر للإلهة «باخت»، بناه كل من حتشبسوت وتحتمس الثالث، من أجل عبادة الإلهة «باخت»، ويُعرف باسم إسطبل عنتر وهو بطل من أبطال القصص العربى.

 

5) مقبرة إيزادورا

واحدة من الآثار اليونانية، وهى مقبرة من عصر الإمبراطور «هادريان»، وهى لفتاة يونانية ماتت غرقاً، فأقام والد الفتاة ذلك البيت الجنائزى، وبه كتابات يونانية فيها رثاء لوفاتها وهى صغيرة السن.

 

6) مقابر فريزر

من المناطق الأثرية المهمة، وتظهر مقابرها فى شكل رائع، وهى عبارة عن جبانة من عصر الدولة القديمة، تقع على بعد 10 كم شمال شرق محافظة المنيا، وتحتوى على 15 مقبرة محفورة فى الصخر، وتلك المقابر هى جزء من جبانة طهنا الجبل.

 

7) متحف ملوى

أنشئ فى 23 يونيو 1962 بمحافظة المنيا، ويضم آثاراً من العصور المختلفة، وتُعد منطقة ملوى إحدى المناطق الأثرية المهمة فى مصر، حيث كانت هذه المنطقة بها الحضارات الفرعونية والإغريقية والرومانية.

عرض التعليقات