«الأسد» لـ«ميل أون صنداى»: التحالف الدولى يدعم «داعش»

الأحد 10-06-2018 PM 11:45
«الأسد» لـ«ميل أون صنداى»: التحالف الدولى يدعم «داعش»

أطفال سوريون يلعبون فوق ركام أحد المنازل فى كوبانى

أكد الرئيس السورى بشار الأسد أن بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة فبركت الهجوم الكيميائى المزعوم فى دوما، وشدد «الأسد» على أن الوجود الأمريكى والبريطانى فى سوريا «غير شرعى» وبمثابة «غزو» وانتهاك لسيادة بلاده. وفيما يتعلق بمحاربة «داعش»، شدد الرئيس السورى على أن جيش سوريا طرف رئيسى فى محاربة التنظيم المتطرف بدعم من الروس والإيرانيين، ولا يوجد طرف آخر يفعل الشىء نفسه، مشيراً إلى أن ذلك التحالف العسكرى الذى تقوده واشنطن يدعم «داعش» وليس العكس.

الرئيس السورى: أتابع مباريات جيشنا لمحاربة الإرهابيين.. والوجود الأمريكى والبريطانى بسوريا «غزو»

وأوضح الرئيس «الأسد»، فى مقابلة مع صحيفة «ميل أون صنداى» البريطانية، اليوم، أن بريطانيا قدمت دعماً علنياً كبيراً لمنظمة «الخوذ البيضاء» الحقوقية المتهمة بأنها تشكل فرعاً لتنظيم «القاعدة» فى مختلف المناطق السورية، معتبراً تلك المنظمة أداة تستخدمها بريطانيا فى العلاقات العامة.

وحول نيته الترشح للرئاسة بعد انتهاء ولايته قال: «سيتوقف ترشحى للرئاسة على أمرين: الإرادة الشخصية، وإرادة الشعب السورى».

وفى الختام، سألت الصحيفة «الأسد» حول الفريق الذى سيتابعه فى بطولة كأس العالم لكرة القدم، فأجاب: «فريقى هو الجيش السورى الذى يحارب الإرهابيين».

من جانبه، أكد الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، فى اجتماع موسع لقمة منظمة شنجهاى للتعاون، أن دمشق أوفت بالتزاماتها بالكامل، وأظهرت استعدادها للحوار، والآن الأمر متروك للمعارضة، مشيراً إلى أنه بفضل الجهود المشتركة لعدة دول، تم تحقيق نتائج مهمة فى الحرب ضد الإرهاب فى سوريا، مضيفاً أن «الحكومة السورية تسيطر الآن على أراضٍ يعيش فيها 90% من السكان، وتلتزم بالاتفاقات التى تم التوصل إليها فى مؤتمر سوتشى يناير الماضى».

أخبارمتعلقة

أخبار قد تعجبك

التعليقات

عاجل