رئيس التحرير

محمود مسلم

خبير: هشام عشماوي لم يلتحق بالوحدات الخاصة وقدراته كانت محدودة

06:45 م | الثلاثاء 09 أكتوبر 2018
الإرهابي هشام عشماوي

الإرهابي هشام عشماوي

قال العقيد حاتم صابر، خبير مكافحة الإرهاب الدولي، إن هشام عشماوي الإرهابي الذي ألقى الجيش العربي الليبي القبض عليه، كان مجرد ضابط صاعقة مصري محدود القدرات القتالية، مؤكدا أنه لم يلتحق بالوحدات الخاصة.

وأضاف خلال حواره مع الإعلامي أحمد الطاهري، مقدم برنامج "مانفستو"، عبر راديو "9090"، "زملاؤه في الدفعة كانوا أكثر منه خلقًا وأشرس منه في القتال وكلهم جرى انتقاؤهم للالتحاق بالوحدات الخاصة إلا هو، وهذا ما يدفعنا إلى عدم المبالغة في إبراز قدراته".

وتابع "عشماوي تحول أثناء الخدمة العسكرية إلى الأفكار التكفيرية، وهذا بالطبع ممنوع في القوات المسلحة، وله حساسية خاصة في الصاعقة، ولهذا تم توجيهه أكثر من مرة لكن لم يجدِ هذا نفعًا معه". 

واستكمل: "بعدها تحول إلى الأعمال الإدارية بغية إصلاح سلوكه وأفكاره، لكن أفكاره التكفيرية تطورت كثيرًا، ثم طُرد من الخدمة".

وأعلن المتحدث الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية العميد أحمد المسماري، فى تصريح صحفي، القبض على الإرهابي المصري الهارب إلى ليبيا هشام عشماوي، فجر اليوم الإثنين، خلال عملية عسكرية في مدينة "درنة".

وأعلنت "غرفة عمليات الكرامة"، التابعة للجيش الليبي أن "عشماوي قبض عليه في حي المغار في مدينة درنة وكان يرتدي حزاما ناسفا، لكنه لم يستطع تفجيره بسبب عنصر المفاجأة وسرعة تنفيذ العملية من أفراد القوات المسلحة الليبية"، بحسب بيان رسمي.

وارتبط اسم عشماوي بعدد من العمليات الإرهابية الكبرى، منها تفجير مقر مديرية أمن محافظة الدقهلية في مدينة المنصورة حيث قتل 14 شخصًا، ثم مذبحة كمين الفرافرة بالصحراء الغربية في يوليو عام 2014 التي راح ضحيتها 28 عسكريا، وبعدها حكم عليه بالإعدام غيابيا، وكذلك استهداف الكتيبة 101 في العريش واغتيال النائب العام السابق هشام بركات عام 2015، واستهداف حافلات الأقباط في المنيا والهجوم على الأمن الوطني في طريق الواحات عام 2017.

 

عرض التعليقات