رئيس التحرير

محمود مسلم

عاجل| السيسي: مصر ترحب بجميع الشركاء الدوليين لتمنية إفريقيا

11:01 ص | السبت 16 فبراير 2019
السيسي

السيسي

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن مصر ترحب بالتعاون مع جميع الشركاء الدوليين في إرساء منظومة الأمن وتحقيق التنمية المستدامة في القارة الإفريقية من خلال تدعيم سبل التعاون الذي يقوم على تعبئة الموارد والاستفادة من الخبرات إفرقيا ودوليا".

وأضاف السيسي، خلال كلمته بمؤتمر ميونخ للأمن، أن الاستثمار في القارة الإفريقية يمثل استثمارا لمستقبلنا جميعا، فعدد سكان القارة يزيد على مليار نسمة، وإن القارة لديها من الموارد والإمكانات والثروات التي إن حسن استخدامها ستجعل من القارة الإفريقية قاطرة لنمو الاقتصادي العالمي خلال العقود المقبلة.

وأكد السيسي أنه لا شك أن الإرهاب بات ظاهرة دولية، لها مخاطر متعاظمة تزعزع المجتمعات، وهو ما يتطلب من الجميع بذل جهود حثيثة وصادقة لاقتلاع الظاهرة البغيضة التي تعد التهديد الأول لمساعي التنمية وتضييق الخناق على الجماعات التي تمارس الإرهاب، أو الدول التي تقوم بدعم الإرهاب لتحقق مطامع إقليمية.

وانطلقت أعمال مؤتمر ميونخ للأمن، أمس، بمشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، فيما تُعقد الجلسة الرئيسية، اليوم، على أن تستمر الفعاليات لمدة 3 أيام، بحضور 35 من رؤساء الدول والحكومات و50 من وزراء الخارجية، و30 من وزراء الدفاع، و600 من الخبراء العسكريين والأمنيين والدبلوماسيين والاستراتيجيين.

ويعد الرئيس السيسي، أول رئيس لدولة غير أوروبية يتحدث في الجلسة الرئيسية لمؤتمر ميونخ للأمن، منذ تأسيس المؤتمر عام 1963، ما يؤكّد مكانة الرئيس لدى الدوائر السياسية الألمانية والدولية، فضلًا عن الأهمية التي تعلقها تلك الدوائر على دور مصر في المنطقة والحفاظ على استقرارها، خصوصًا في إطار التصدي للإرهاب ومكافحة الهجرة غير الشرعية.

ومؤتمر ميونخ للسياسات الأمنية أحد أهم المحافل العالمية السياسية، حيث يلتقي العديد من القادة والشخصيات الدولية من مختلف العالم في المجالات الأمنية والسياسية والعسكرية، لتبادل وجهات النظر والآراء وبحث سبل تسوية النزاعات سلميًا من خلال الحوار المعمق بين الخبراء المتخصصين في تلك المجالات.

 

عرض التعليقات