رئيس التحرير

محمود مسلم

بالصور| مؤتمر "طب عين شمس" السنوي يناقش تدويل التعليم في مصر

كتب:

الوطن

07:08 م | الثلاثاء 19 مارس 2019
جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

أكد الدكتور محمود المتيني عميد كلية الطب جامعة عين شمس، ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية ورئيس المؤتمر السنوي الأربعون للكلية، أن تدويل التعليم العالي أصبح ضرورة ملحة لمختلف الجامعات والمؤسسات الأكاديمية، نظرًا لانعكاسه على مخرجات العملية التعليمية والأكاديمية والبحثية.

جاء ذلك خلال فعاليات المؤتمر الأول "لتدويل التعليم"، والذي أقيم ضمن فعاليات اليوم الرابع للمؤتمر السنوي الأربعون لكلية الطب ونظمه مكتب العلاقات العلمية الدولية بالكلية، برئاسة الدكتورة رانيا صلاح مدير مكتب التصنيف الدولي بجامعة عين شمس.

وبحضور الدكتور أشرف عمر وكيل كلية الطب لشئون التعليم والطلاب والدكتورة شهيرة سمير موسى وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور أسامه منصور وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتوة مها غانم نائب رئيس جامعة أسيوط، ولفيف من الأطباء والأكاديميين والمتخصصين من العديد من الجامعات المصرية.

وأضاف الدكتور محمود المتيني، أن جامعة عين شمس تحرص على مواكبة خطط الدولة في رفع مستوى التعليم الجامعي، خاصة في ظل إعلان عام 2019 عام التعليم في مصر، لافتًا إلى أن جامعة عين شمس نجحت في دخول العديد من التصنيفات العالمية وهو ما يؤكد ما تشهده الجامعة من تطور مستمر على كافة الأصعدة.

وأشارت الدكتورة رانيا صلاح إلى أهمية تدويل التعليم العالي والذي يظهر من خلال تصنيف الجامعات على مستوى العالم، مؤكدة أن ذلك يعطي مؤشرات لصانعي القرار حول ما تحتاجه مؤسسات التعليم من دعم وفقاً لموقعها على خريطة التصنيف العالمي، كما يعطي مؤشر للرأي العام حول جودة التعليم في كل مؤسسة، فضلاً عن أهمية ذلك لجذب الطلاب الوافدين والأساتذة الزائرين.

شمل المؤتمر جلستين متتاليتين، ناقشت الجلسة الأولى "التصنيف العالمي للجامعات" وترأسها الدكتورة رانيا صلاح، وحاضر بها الدكتور آشون فيرنانديز المدير الإقليمي لمنظمة QS العالمية بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا واستعرض خلالها نشأة التصنيف، حيث بدأ في عام 1986 بالمملكة المتحدة ويهدف إلى دعم المؤسسات التعليمية دوليا كما يساعدها في التخطيط للمستقبل.

كما قدم مقارنة بين تصنيف جامعة عين شمس هذا العام و آخر تصنيف لها في عام 2015 حيث يتم التقييم مرة كل ثلاث سنوات، لافتاً إلى نجاح جامعة عين شمس في الحصول على 4 نجوم من أصل خمسة في التصنيف العام وحصولها على 5 نجوم في معيار التوظيف والتدريس وخدمة المجتمع، فضلا عن تقدم الجامعة في 11 مجالا.

وتناول السيد فيليب برونيل مدير البحث العلمي والنشر ببنك المعرفة EKB اهتمام الجامعات المصرية بالتعاون مع بنك المعرفة، حيث بلغ عددها 19 جامعة مصرية، كما أشاد بجهود وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المصرية في تشكيل لجنة مسئولة عن نشر الوعي بدور وأهمية بنك المعرفة، مشيرًا إلى عقد العديد من ورش العمل من خلال سفراء بنك المعرفة بمختلف الجامعات المصرية.

عرض التعليقات