رئيس التحرير

محمود مسلم

مؤتمر حاشد بـ"المترو" لحث العاملين على المشاركة في التعديلات الدستورية

07:22 م | الخميس 11 أبريل 2019
مؤتمر حاشد بالمترو لحث العاملين على المشاركة في التعديلات الدستورية

مؤتمر حاشد بالمترو لحث العاملين على المشاركة في التعديلات الدستورية

نظمت اللجنة النقابية للعاملين بشركة مترو الأنفاق، بالتعاون مع الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام، مؤتمرا حاشد بقاعة مؤتمرات واجتماعات محطة الخليفاوي، لدعم وتأييد التعديلات الدستورية المرتقبة ولحث العاملين بالشركة على المشاركة الإيجابية في التعديلات الدستورية لإرسال رسالة للعالم أن جموع الشعب المصري بكافة طوائفه يقفون خلف قيادتهم السياسية، ولتوضيح المواد الدستورية المستحدثة وفلسفة تعديلها.

أقيم المؤتمر تحت رعاية وحضور المهندس علي الفضالي رئيس مجلس إدارة شركة مترو الأنفاق والعضو المنتدب للدعم الفني والمهندس خالد صبره العضو المنتدب للتشغيل والصيانة، افتتح المؤتمر بتلاوة آيات من القرآن الكريم، عقبها عزف السلام الجمهوري.

قال المهندس علي الفضالي في المؤتمر والذي شارك فيه قيادات الشركة وقيادات شركة فالكون جروب وشركة الرواد للأمن والحراسة وما يقرب من 300 موظف وموظفة من العاملين بشركة مترو الأنفاق، أن المشاركة في الاستفتاء واجب وطني، لاستكمال مسيرة الإصلاح الاقتصادي، ودعم الأمن والآمن الذي نعيشه في مصر.

وأكد الفضالي أن التعديلات الدستورية أمر طبيعي ويحدث في جميع الدول المتقدمة مثل أمريكا وفرنسا، مضيفًا أن الوثيقة الدستورية ليست قرآن أو إنجيل وهو صناعة بشر، وأن هذه التعديلات تمثل ضمانة حقيقية لعدم عودة الجماعات الإرهابية إلى المشهد السياسي وأن هذه التعديلات ضرورة ملحه لاستكمال مسيرة التنمية والإصلاح علي كافة المستويات.

وأضاف الفضالي أن مصر تمر بظروف تستوجب إجراء تعديلات على الدستور الحالي، وطالب الحضور بضرورة المشاركة الإيجابية في الاستفتاء على التعديلات الدستورية وعدم الانسياق خلف الأصوات المغرضة التي تنتقد وتهاجم لتحقيق مصالح شخصية.

فيما أكد كامل عبد المقصود نائب رئيس النقابة العامة لسكك حديد مصر وأمين عام نقابة المترو، أن كل مرحلة تحتاج لتشريعات تتزامن مع خطوات الإصلاح حتى تسير الدولة على خط واحد وهدف محدد من أجل التنمية، وأن التعديلات الدستورية ضرورة في المرحلة الراهنة من أجل استكمال الإصلاحات والمشروعات التي بدأتها الدولة ومن أجل الحفاظ على أمن واستقرار الوطن والرد على الأكاذيب التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار.

عرض التعليقات