رئيس التحرير

محمود مسلم

"اتصالات النواب" تواجه 18 طلب إحاطة في تردي خدمات الإنترنت

09:43 م | الخميس 31 أكتوبر 2019
مجلس النواب

مجلس النواب

استدعى مجلس النواب وزير الاتصالات ليحضر الثلاثاء المقبل، إلى المجلس، للرد على 18 طلب إحاطة مقدمة من النواب بسبب سوء خدمات التليفون الأرضى وشبكات المحمول والإنترنت، وكذلك دور الوزارة فى مواجهة الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعى، وصد الحرب الإلكترونية، التى تهدف إلى إضعاف الدولة، وأيضاً لتوضيح خطة إنشاء مكاتب بريد جديدة، وتطوير خدمات القديمة.

وقال النائب أحمد بدوى، رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالبرلمان، لـ«الوطن»، إن اللجنة ستعقد اجتماعاً قريباً مع الحكومة، لوضع رؤية شاملة للتصدّى لشائعات «السوشيال ميديا»، التى تبثّها الكتائب الإلكترونية لتنظيم الإخوان الإرهابى، لزعزعة الثقة بين المواطن والدولة، مما يتطلب التعامل بشكل سريع وفعّال مع هذا النوع الجديد من الحروب. وأضاف أن اللجنة دعمت الدولة بالفعل فى حربها ضد شائعات الإخوان عبر إصدار قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات، المعروف باسم «جرائم الإنترنت»، الذى تضمّن عقوبات تتراوح بين الغرامة والحبس ضد من يستخدم وسائل التكنولوجيا لترويج شائعات تهدد الأمن القومى.

وانتقد النائب سعيد حساسين، فى تصريحات لـ«الوطن»، انقطاع الإنترنت بشكل مستمر، وضعف خدماته دون أسباب معلنة، متسائلاً: «ما سبب بطء الإنترنت فى مصر رغم أنه أصبح شيئاً حيوياً جداً لكل مواطن، وصار من ضمن حقوق الإنسان، التى يجب الاهتمام بها؟»، مطالباً برفع كفاءة الإنترنت وخدمات المحمول ومعاقبة أى شركة تكون مسئولة عن ضعف الشبكات.

وكان الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات فرض غرامة مرتفعة على إحدى شركات المحمول خلال الشهور الماضية، بسبب الضعف والانقطاع المفاجئ لخدماتها، مما أثر على العملاء فى ذلك الوقت، وتزامن ذلك مع الإجراءات التى يتّخذها «تنظيم الاتصالات»، لمراقبة الجودة الخاصة بالخدمات التكنولوجية.

عرض التعليقات