رئيس التحرير

محمود مسلم

مصر تستضيف رؤساء قطاع البترول العالميين في مؤتمر "إيجبس" فبراير المقبل

كتب:

الوطن

10:01 ص | الأحد 12 يناير 2020
جانب من فعاليات «إيجبس» 2019

جانب من فعاليات «إيجبس» 2019

ينطلق مؤتمر ومعرض مصر الدولى للبترول (إيجبس) بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية (EIEC) بالقاهرة الجديدة بدءاً من 11 فبراير حتى 13 فبراير تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى، وبدعم من وزارة البترول والثروة المعدنية، والهيئة المصرية العامة للبترول، والشركة المصرية القابضة للغاز الطبيعى، والشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات، وشركة جنوب الوادى القابضة للبترول.

وسيتوج المؤتمر بسلسلة طويلة من النجاحات التى حققتها الإصدارات السابقة من الحدث، حيث إنه من المتوقع أن يجذب الحدث هذا العام أكثر من 30 ألف زائر من أكثر من 60 دولة على مدار 3 أيام للمشاركة فى النقاشات، وبناء شراكات والقيام بأعمال تجارية مع المشاركين المحليين والدوليين.

وسيعكس المؤتمر هذا العام، الاهتمام العالمى المتزايد بقطاع البترول والغاز فى منطقة شمال أفريقيا وحوض البحر المتوسط، وتستضيف النسخة القادمة من «إيجبس» 37 من شركات البترول الوطنية والعالمية وشركات الخدمات بالمعرض تحت شعار «تلبية الاحتياجات المستقبلية من الطاقة»، وستشهد النسخة الرابعة من (إيجبس) نقاشات لرواد القطاع تتناول التطورات والمستجدات التى ستؤثر على استراتيجيات الشركات التى تستثمر وتعمل فى المنطقة، وستعرض الابتكارات والتقنيات بقطاع البترول والغاز التى ستغير كيفية إدارة هذه الشركات لأصولها. وقال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن (إيجبس) 2020، سيكون بمثابة بوابة مصر للعالم، كما سيشهد قصص النجاح والنتائج المتميزة لقطاع البترول والغاز بمصر خلال الفترة الأخيرة، مشيراً إلى أنه سيقوم بفتح آفاق جديدة لجذب المزيد من الاستثمارات العربية والأجنبية، ويمثل المؤتمر أيضاً فرصة جيدة لمراجعة الإجراءات التى تتخذها مصر من أجل التحول إلى مركز طاقة إقليمى لتجارة البترول والغاز. ويقام المعرض هذا العام على مساحة 33 ألف متر مربع، ويضم أكثر من 450 عارضاً، ويمثل المعرض فرصة لتمكين التجارة الثنائية لاحتوائه على 14 جناحاً دولياً، كما سيشهد المعرض أيضاً برنامجاً للاجتماعات الدولية الذى يوفر للوافدين والعارضين فرصة للتواصل من أجل ترتيب العديد من اجتماعات العمل مع الحاضرين من شركات البترول الوطنية والدولية والمحلية الرائدة، بالإضافة إلى موردى الخدمات التكنولوجية والاستشاريين والمصنعين والموزعين، وكل ذلك فى مكان مخصص للاجتماعات بالمعرض، بالإضافة إلى دعم الفريق القائم على تقديم الخدمات بالمعرض.

عرض التعليقات