رئيس التحرير

محمود مسلم

توافد آلاف من عمال "حقل ظهر" للمشاركة في الانتخابات الرئاسية

01:01 م | الأربعاء 28 مارس 2018
إقبال الناخبين على لجان الاقتراع

إقبال الناخبين على لجان الاقتراع

توافد آلاف من عمال شركات البترول وحقل ظهر العملاق بشرق البحر المتوسط، للإدلاء بأصواتهم حاملين أعلام مصر وهاتفين "تحيا مصر.. سيسي سيسي أنت رئيسي.. مصر معاك في أمان".

وقال المهندس أحمد خالد حامد، أحد العاملين بحقل ظهر العملاق، في تصريح لـ"الوطن": إن إصرار العمال على التوجه اليوم للانتخابات "واجب وطني"، قائلا: "لا أحد يملي علينا الانتخاب بالعافية نحن من نصر على أداء واجبنا الوطني للمشاركة في بناء مستقبل مصر".

وانطلقت الانتخابات الرئاسية، أمس الأول، وتستمر لثلاثة أيام، يتنافس فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس حزب "الغد" موسى مصطفى موسى.

ويحق لـ59 مليونا و78 ألفا و138 ناخبا، الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية لعام 2018، وهم إجمالي الناخبين المقيدين في الكشوف الانتخابية، ويشرف على العملية الانتخابية 18 ألفاً و620 قاضياً من 4 هيئات قضائية، على 13 ألفاً و706 لجان فرعية بجميع المحافظات، و110 آلاف موظف إداري وسط إجراءات أمنية مشددة. وحددت الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، الثاني من أبريل لإعلان نتيجة الانتخابات.

وفي حال أسفرت النتائج عن الحاجة لإعادة، ستجرى انتخابات في الفترة من 19 إلى 21 من أبريل بالنسبة للمصريين في الخارج، وفي الداخل ستجري الإعادة من 24 إلى 26 أبريل، وتعلن النتيجة النهائية في الأول من مايو.

عرض التعليقات