رئيس التحرير

محمود مسلم

الانتخابات الرئاسية بالصحف العالمية: إقبال كثيف واحتفالات في اللجان

04:53 م | الأربعاء 28 مارس 2018
الانتخابات الرئاسية فى الصحف العالمية: إقبال كثيف واحتفالات فى اللجان

الانتخابات الرئاسية فى الصحف العالمية: إقبال كثيف واحتفالات فى اللجان

اهتمت الصحف العالمية وخاصة الموجهة بالعربية منها بمارسون الانتخابات الرئاسية لعام 2018، ورصدت "الوطن" في لجان الإقتراع والإحتفلات التى شهدت اللجان، فضلاً عن تأمينها، وسلامة سير العملية الانتخابية، وفيما يلى تلقي "الوطن" الضوء على أبرز هذه الصحف.

موقع سبوتنك الروسي

تحت عنوان "هكذا ينتخب المصريون رئيسهم" قال الموقع بدأت، صباح أول أمس ، الانتخابات الرئاسية المصرية، حيث يصوت 59 مليونا و78 ألفا و138 ناخبا، مسجلين في كشوف الناخبين، لاختيار رئيس الجمهورية، من بين مرشحين اثنين، هما الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، ورئيس "حزب الغد" موسى مصطفى موسى، وذلك على مدار 3 أيام.

وأكد الموقع أن لجان شمال سيناء والإسكندرية تشهد كثافة في عدد الناخبين، رغم أن محافظة الإسكندرية قد شهدت محاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية قبيل ألانتخابات  بتفجير عبوة ناسفة في موكبه، بينما تشهد محافظة شمال سيناء نشاطا للجماعات التكفيرية منذ سنوات. 

وأضاف الموقع صفوف طويلة، تتراص أمام بوابات المدارس، التي تضم لجانا انتخابية في منطقة الجمالية، إحدى أعرق وأهم المناطق وسط القاهرة، حيث تشتد حرارة الجو فوق رؤوس الناخبين، ومعها تتزايد الأعداد، فهم يعتبرونها مسألة كرامة، فليس من المقبول لديهم أن تكون لجان مسقط رأس رئيس الجمهورية، خالية من المصوتين. 

ونقل  الموقع عن إحدى السيدات المصريات قولها:"بغض النظر عمن ستذهب إليه أصواتنا من المرشحين، نحن نؤمن أن الانتخاب واجب مقدس، ولن نتخلى عن هذا الواجب مهما حدث".

موقع روسيا اليوم.

تحت عنوان "الإنتخابات المصرية إقبال كثيف" قال موقع روسيا اليوم الإخبارى حشد من المواطنين المصريين قرب مركز اقتراع في انتخابات الرئاسة التى يتنافس فيها مرشحان، هما الرئيس الحالي، عبد الفتاح السيسي، الذي يسعى إلى فترة ثانية من 4 سنوات، ورئيس "حزب الغد" الليبرالي، موسى مصطفى موسى، الذي أعلن سابقًا تأييده للأول، بينما يغيب عن المنافسة سياسيون بارزون لأسباب متعلقة بالمشهد السياسي والقانوني في البلاد.

موقع بى بى سى البريطانى.

تواصل مصر لليوم الثالث عملية التصويت في الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها الرئيس المنتهية ولايته، عبد الفتاح السيسي، ورئيس حزب الغد، موسى مصطفى موسى، وتغلب المشاهد الاحتفالية على الأجواء أمام عدد من مراكز الاقتراع في محافظات مصر، وعلى الرغم من تأكيد المتحدث باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، المستشار محمود الشريف، على أن الوقت لا يزال مبكرا للحكم على أعداد المشاركين، إلا أنه أشار إلى أن اليوم الأول شهد كثافة في الإقبال في عدد من المحافظات، أبرزها القاهرة، والجيزة، والاسكندرية، والقليوبية، وأسيوط، وأسوان.

وأضاف الموقع أن نسب الإقبال الأبرز كانت بين كبار السن، خاصة السيدات، فيما تشهد العاصمة، القاهرة، وعدد من المحافظات حملات مكثفة لحشد الناخبين للمشاركة في الانتخابات، وتستمر التعزيزات والإجراءات الأمنية أمام مقار اللجان في اليوم الثاني من الانتخابات، حيث مشط الخبراء الأمنيون محيط اللجان للتأكد من خلوها من أي تهديدات. 

موقع "مونت كارلوا" الامريكى. 

أفاد الموقع ان المصريين يتوجهوا فى إلى مراكز الاقتراع لليوم الثالث والاخير من الانتخابات الرئاسية التي تشكل فيها نسبة المشاركة التحدي الوحيد في غياب منافسة جدية للرئيس المنتهية ولايته عبد الفتاح السيسي، وأن بعض مراكز التصويت لم تشهد إقبالا كبيرا في القاهرة وفي دلتا النيل.

وأضاف الموقع حتى الان، لم تعلن الهيئة الوطنية للانتخابات الارقام المؤقتة لنسبة المشاركة إلا أنه توجد مشاركة مهمة في مناطق التجمع السكني الكبير مثل القاهرة والجيزة والاسكندرية، ولم تبلغ نسبة المشاركة في الانتخابات الاخيرة سوى 37% بعد يومين من التصويت ما حض السلطات على تمديد عمليات الاقتراع لـ24  ساعة حتى بلغت النسبة 47,5%.

موقع الحرة الأمريكى.

وتحت عنوان "انتخابات الرئاسة المصرية.. إقبال ضعيف ونتيجة شبه محسومة" أفاد الموقع لليوم الثالث تدفق الملايين للتصويت وإقبال نسائي كثيف وأجواء فرح في مراكز الاقتراع، لكن مراقبين أفادوا بأن نسبة التصويت كانت ضعيفة وتراوحت بين سبعة و14 في المئة.

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، استمرت المعركة بين مجموعات مؤيدة للانتخابات وأخرى معارضة لها، ويبقى التحدي الحقيقي أمام السلطات في مصر هو نسبة المشاركة، بحسب المراقبين.

كما رصد الموقع بعض المشاهد من أمام اللجان والتى كان من بينها قس أمام مركز للاقتراع في الإسكندرية، جندي يفحص بطاقة ناخبة في مركز للاقتراع​، ناخبين يلوحوا بعلامة النصرعند وصولها إلى لجنة انتخابية، ومصريات يرقصن في أحد شوارع القاهرة بعد بدء الاقتراع في مختلف أنحاء مصر والعروس التى ادلت بصوتها.

 

موقع سى إن إن بالعربية.

تحث "عنوان احتفالات وأغاني عند محطات التصويت للرئاسة في مصر" نشر موقع سى إن إن بالعربية صور ومقاطع فديو لمارثون إنتخابات الرئاسة المصرية فى يومها الثالث، وأفاد الموقع أن صور الرئيس السيسي معلقة في كل مكان، حتى أنها معلقة فوق محطة التصويت، ولذلك يقول الكثير من المراقبون إن الفريق المعارض لم تكن لديه أي فرصة، وأن هذا يبدو كاستفتاء شعبي على الرئيس الحالي أكثر من كونها انتخابات. 

 

عرض التعليقات