خالد منتصر خالد منتصر قلة نوم تساوى زيادة وزن!
السبت 24-02-2018 | PM 09:59

كنت أحسب أن اضطرابات النوم لها علاقة بضعف الذاكرة وارتفاع ضغط الدم، وحتى حوادث السيارات، لكن أن يرتبط النوم بزيادة الوزن، فكانت مفاجأة بالنسبة لى، خاصة أننى كنت أتخيل أن الإفراط فى النوم هو الذى يتسبب فى زيادة الوزن، إلى أن قرأت بعض الدراسات فى الأسبوع الماضى، واتضح لى العكس، وهو أن قلة النوم هى التى تزيد الوزن، وأشارت تلك الدراسات إلى ارتباط الحرمان من النوم بفرط الوزن يكون لدى الأطفال والكبار على السواء، ففى دراسة نشرت فى مجلة «النوم» الطبية، أجراها فريق طبى من جامعة وارووك البريطانية، ونشرتها جريدة الشرق الأوسط، وتم تحليل نتائج 45 دراسة علمية أجريت ما بين 1996 - 2007 على الأطفال والبالغين، بغرض تحديد العلاقة ما بين قلة عدد ساعات النوم وزيادة الوزن. وصل عدد الأفراد المشمولين بالدراسة إلى أكثر من 600 ألف ما بين نساء ورجال تراوحت أعمارهم ما بين 2 و102 سنة. وخلصت هذه الدراسة التحليلية إلى أن نسبة الإصابة بالبدانة عند الأطفال فى سن النمو، والذين ينامون أقل من 10 ساعات فى الليلة قد تصل إلى (89 فى المائة)، مقارنة بمن ينامون أكثر من 10 ساعات فى اليوم، وأن البالغين الذين ينامون 5 ساعات أو أقل فى الليلة يزيد احتمال إصابتهم بالبدانة إلى (55 فى المائة)، مقارنة بالبالغين الذين ينامون أكثر من 5 ساعات فى اليوم، ومن الملاحظات المؤدية إلى هذه النتيجة، اختلال عمل هرمونات الشبع والجوع، وهرمون الكورتيزول، واضطرابات التمثيل الغذائى، وحقيقة أن المحروم من النوم لساعات طويلة، يجد وقتاً أكثر، وشهية أكبر لتناول مزيد من السعرات الحرارية وتخزينها على هيئة شحوم، وفى دراسة أخرى نشرها د. أحمد سالم باهمام، وأجراها عدد من الباحثين من جامعة لندن على عينة تكونت من أكثر من 17000 طالب جامعى تراوحت أعمارهم بين 17 و30 سنة فى 24 دولة أن 63 فى المائة ناموا من 7 إلى 8 ساعات فى اليوم، و21 فى المائة ناموا أقل من 6 ساعات، وأن 16 فى المائة ناموا أكثر من 8 ساعات. وكانت المشكلات الصحية بصفة عامة أكثر عند الذين ناموا أقل من 6 ساعات، لذلك يبدو أن هناك ارتباطاً بين مدة النوم والصحة بصفة عامة، ومن هذه الأمور الصحية ارتباط قصر مدة النوم بزيادة الوزن، وأظهرت دراسة أجريت على نحو 100 شخص فى الولايات المتحدة، ونشرت نتائجها فى مجلة حوليات الطب الباطنى وجود ارتباط بين نقص النوم وزيادة الوزن. وحديثاً كذلك أظهرت الدراسات وجود علاقة بين النوم واثنين من أهم الهرمونات التى تتحكم فى الشهية والأكل. وهذان الهرمونان هما الليبتين (Leptin)، والـ(Ghrelin)، فزيادة الهرمون الأول تؤدى إلى نقص الشهية، وزيادة الهرمون الثانى تؤدى إلى الجوع أو زيادة الشهية والأكل. ونقص النوم يؤدى إلى نقص هرمون الـleptin، الذى يسبب الشبع وزيادة هرمون الـgherlin، الذى يسبب الجوع. أى أن نقص النوم قد يؤدى فسيولوجياً إلى زيادة الوزن بسبب زيادة الشهية. وأظهرت نتائج بحث ميدانى على طلاب الثانوية فى إحدى الولايات الأمريكية ونشر فى مجلة النوم والتنفس، أن 90 فى المائة من طلاب الثانوى ينامون أقل من ثمانى ساعات فى اليوم، و19 فى المائة ينامون أقل من 6 ساعات يومياً، كما ظهر من المسح أن 20 فى المائة من طلاب الثانوى يعانون زيادة الوزن حسب المعايير العالمية. وخلصت نتائج الدراسة إلى وجود علاقة قوية بين الإكثار من شرب القهوة، ونقص عدد ساعات النوم من جهة، وزيادة الوزن من جهة أخرى، فقد وجد الباحثون أن احتمال السمنة عند الطلاب الذين ينامون أقل من خمس ساعات يومياً كان 8.5 ضعف احتمال زيادة الوزن عند الطلاب الذين ناموا أكثر من 8 ساعات، فى حين كانت الاحتمالات الأخرى 2.8 ضعف للذين ينامون 5 إلى 7 ساعات، و1.3 للذين ينامون 7 إلى 8 ساعات. وقد تكون هناك أسباب أخرى تربط نقص النوم بزيادة الوزن، منها على سبيل المثال أن الذين يسهرون فى العادة يكونون من النوع الخامل، وهم الذين يسهرون لمشاهدة التليفزيون، أو لأداء عمل مكتبى، وهذا النوع من النشاط يصاحب عادة بالأكل، وعادة الأكل غير الصحى المحتوى على سعرات حرارية عالية، أى أنه يؤدى فى النهاية إلى زيادة الوزن.

تعليقات الفيس بوك

المقالات الاكثر قراءة

عاجل