طالبتان تتفوقان على أوائل الثانوية العامة.. "الدمج ميعرفش المستحيل"

الخميس 12-07-2018 PM 03:02
طالبتان تتفوقان على أوائل الثانوية العامة.. "الدمج ميعرفش المستحيل"

نادين شريف الأولى دمج على الثانوية العامة

الدرجة النهائية في الثانوية العامة كانت من نصيب فتاتي نظام الدمج واللتين حصلتا على 410 درجة، وهي الدرجة التي لم يصل إليها أوائل النظام العادي للثانوية العامة، ليكون هذا المركز منفردًا بالأختين الحاصلتان على المركز الأول بنظام الدمج، ولم تستطع الوزارة تفضيل إحداهما على الأخرى بإعطاء واحدة منهما مركز أول مكرر ولكن كانت الفتاتين تستحق الأول دون المكرر، وهو ما حدث، حسب ما قاله الدكتور رضا حجازي، رئيس قطاع التعليم بوزارة التربية والتعليم، في المؤتمر الصحفي الذي انعقد اليوم لإعلان أوائل الثانوية العامة.

نادين وندى شريف أحمد منصور المنسي، طالبتا الدمج اللتان درستا في مدرسة "لاروز دليزيه" الخاصة لغات بنات، والملتحقتان بنظام الدمج الذي يُطبق على التلاميذ ذوي الإعاقة البسيطة بالفصول النظامية في مدارس التعليم العام الحكومية والمدارس الخاصة، والمدارس التي تدرس مناهج خاصة في جميع مراحل التعليم قبل الجامعي، ومرحلة رياض الأطفال في المدارس التي سبق تجهيزها للدمج في السنوات السابقة.

والمعتمد على عدة شروط تختلف حسب نوع الإعاقة، فبالنسبة للإعاقة البصرية يشترط تزويد المدرسة بأجهزة وأدوات ووسائل مساعدة للإعاقات البصرية، وبالنسبة للإعاقة الحركية يُقبل جميع درجات الإعاقة ما عدا الحالة الحادة الشديدة منها، وبالنسبة للإعاقة السمعية يشترط للقبول ألا يزيد مقياس السمع على 70 ديسيبل باستخدام المعينات السمعية مثل سماعة الأذن الشخصية أو حالات زارعي جهاز قوقعة الأذن، وبالنسبة للإعاقة الذهنية يشترط القبول ألا تقل درجة الذكاء عن 52 باستخدام مقياس "ستانفورد ـ بينيه"، الصورة الرابعة، مع مراعاة الصفحة النفسية وبما يتوافق مع نتائج مقياس السلوك التكيفي المناسب للدمج الكلي.

يرى الدكتور رضا مسعد، مساعد وزير التربية والتعليم الأسبق، أن تفوق طالبتي الدمج على باقي زملائهم انعكاس لاهتمام وزارة التربية والتعليم بشريحة من الطلاب، من خلال إعطائهم فرص أفضل في التعليم والامتحان: "لأن طلاب الدمج بيتظلموا من خلال خلطهم مع طلاب المدارس العادية أو عزلهم في مدارس خاصة بيهم".

وقال مسعد، في تصريح لـ"الوطن"، إن هذا الاهتمام يجعل الطالب الذي يملك استعدادات جيدة في ظل النظام الحالي يستطيع إظهار كل قدراته ويحصل على درجات مرتفعة وجيدة، وكذلك في ظل نظام امتحان محدد وخدمات تعليمة محددة داخل المدرسة.

«التعليم» تعلن نتيجة الثانوية العامة

أخبار قد تعجبك

التعليقات

الأكثر قراءة

عاجل