تجمهر أطباء وعاملين بمستشفى الأحرار التعليمي لمطالبة وزير الصحة بحل مشكلاتهم

الإثنين 20-02-2017 PM 03:58
تجمهر أطباء وعاملين بمستشفى الأحرار التعليمي لمطالبة وزير الصحة بحل مشكلاتهم

تجمهر أطباء وعاملين بالأحرار التعليمى لمطالبة وزير الصحة بحل مشكلات المستشفى وتثبيت المؤقتين

تجمهر عدد من الأطباء والعاملين في مستشفى الأحرار التعليمي بمدينة الزقازيق فور وصول الدكتور أحمد عماد، وزير الصحة للمستشفى لتفقد سير العمل للمطالبة بحل مشكلات المستشفى ومشكلاتهم خاصة تثبيت المؤقتين فيما لم يتمكنوا من مقابلته حتى الأن بسبب منع أفراد الأمن لهم.

وحاول أحد الأطباء، ويدعى الدكتور "درويش أ د"، مقابلة الوزير إلا أنه لم يتمكن من ذلك وعندما لحق بالوزير أثناء توجهه لمكتب مدير المستشفى قام أفراد الأمن والحراسة الخاصة به لمنعه ما أدى لوقوع مشادات بينهم وبين الطبيب الذي ردد قائلا "من حقنا نقول مشاكل المستشفى ومن حقنا نقابل الوزير" فيما تدخل مدير المستشفى لاحتواء الموقف وسمح له بالدخول للمكتب.

وتجمهر العاملون بالإدارة الهندسة وعدد من الإدارات الأخرى خارج مكتب مدير المستشفى منددين باعتراضهم وعدم السماح لهم بمقابلة الوزير، مشيرين إلى أن من حقهم مقابلة الوزير لعرض مشاكلهم والتي تتمثل في المطالبة بالتثبيت، موضحين أن عددهم يبلغ نحو 420 عاملا وعاملة ويعملون منذ عام 2010 مقابل رواتب 620 جنيها وذلك بعقود عمل مؤقتة.

وأضافوا أنهم لم يحصلوا على أي حوافز أو أي مستحقات أخرى وأنهم تقدموا لمدير المستشفى بعدد من الشكاوى دون جدوى.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل