رئيس التحرير

محمود مسلم

تفاصيل مقتل "صبي" على يد 9 متهمين بسبب خلافات الجيرة بالزاوية الحمراء

05:22 ص | الجمعة 07 ديسمبر 2018
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

بعد مرور 5 سنوات، أسدلت محكمة جنايات القاهرة، مساء الخميس، الستار على قضية مقتل "صبي" بسبب خلافات الجيرة في شارع الزهور بالزاوية الحمراء عام 2013 على يد مجموعة بلطجية بسبب خلافات الجيرة، وقررت المحكمة بإحالة أوراق ثلاثة متهمين إلى المفتي.

التحقيقات التي جرت آنذك بشأن الواقعة، جاء فيها أن نيابة حوادث شمال القاهرة التي أجرت التحقيق مع المتهمين وناظرت جثة المجني عليه وعاينت مسرح الجريمة، نسبت إلى المتهمين تهمة القتل العمد وحيازة سلاح بدون ترخيص.

وعقب ورود تقرير الطب الشرعي الخاص بالمجني عليه، وتحريات إدارة البحث الجنائي ومباحث قسم شرطة الزاوية الحمراء التي حددت دور كل متهم في الواقعة، أحالت النيابة المتهمين للمحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات، وعقب تداول أوراق القضية في المحكمة عدة جلسات أصدرت المحكمة قرارًا بإحالة أوراق 3 متهمين للمفتي.

وجاء في تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية التي جرت بمعرفة ضباط إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن القاهرة، تحت إشراف اللواء محمد منصور مساعد أول وزير الداخلية لأمن القاهرة، أن المتهمين توجهوا الى مسكن المجني عليه حاملون أسلحة خرطوش، وعندما رأوا المجني عليه أطلقوا النار بطريقة عشوائية وأصيب بطلقتين فسقط قتيلًا.

وتوصلت تحريات فريق البحث التي جرت تحت إشراف اللواء مدير مباحث العاصمة، في وقت معاصر للجريمة، أن المجني عليه كان على خلاف مع المتهم الأول والثاني.

وجاء في محضر الشرطة أن بداية الكشف عن الجريمة، بورود بلاغ تلقاه النقيب أحد حسام ضابط بوحدة مباحث قسم شرطة الزاوية الحمراء، يفيد وقوع شجار بشارع الزهور بالزاوية الحمراء وإطلاق نار من اسلحة خرطوش من قبل المتهمين مما أسفر عن سقوط المجنى عليه ووفاته.

وأوضحت النيابة العامة التي تولت "التحقيقات" أنه ثبت من الأسطوانة المدمجة المقدمة بالتحقيقات بشأن تصوير الواقعة ظهور المتهمين الـ3 حاملين السلاح الخرطوش ومتواجدين في محل الواقعة آنذاك.

عرض التعليقات