رئيس التحرير

محمود مسلم

نقيب سائقي السكة الحديد: حادث محطة مصر سببه إهمال السائق

09:40 م | الخميس 28 فبراير 2019
محطة مصر

محطة مصر

قال أشرف حسين نقيب قائدي قطارات هيئة السكك الحديدية، إن حادث محطة مصر ناتج عن إهمال من السائق نفسه، مشيرا إلى أن السرعة التي سار بها الجرار جنونية، ومن الطبيعي أن يسير على سرعة 1 أو 2 وليس 8.

وأضاف "حسين"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي تامر أمين في برنامج "آخر النهار" المذاع عبر فضائية "النهار"، مساء الخميس، أن من إهمال السائق عند حدوث الاحتكاك مع الجرار الآخر، ترك السرعة كما هي معتقدا أن الجرار لن يتحرك طالما هناك احتكاك مع جرار آخر، ونزل للشجار أو التحدث مع سائق الجرار الآخر، فتحرك الجرار بتلك السرعة حتى حدث التصادم ومن ثم الانفجار.

وانتظمت حركة القطارات على أرصفة محطة مصر، اليوم، فيما عدا رصيف رقم 6، بعد حادث اندلاع حريق في المحطة، أمس، إثر اصطدام أحد جرارات القطارات بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 وخروجه عن القضبان، ما أدى إلى حريق "تنك البنزين".

وواصلت النيابة العامة الاستماع لأقوال السائق علاء فتحي، المتسبب في الحادث، ومن المنتظر أن تصدر النيابة قرارها بشأن السائقين وآخرين، تستمع لهم في القضية بعد انتهاء التحقيق معهم.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي بمحاسبة المتسببين بحادث محطة مصر ورعاية المصابين، متوجهًا بخالص التعازي لأسر الضحايا والمصابين.

وخصصت وزارة التضامن الاجتماعي 80 ألف جنيه لأسر الضحايا وحالات العجز الكلي، و25 ألف جنيه للمصابين، مكلفة مديرية القاهرة ولجان الإغاثة المركزية بالوزارة؛ بالانتهاء من إجراء الأبحاث الاجتماعية للمصابين وأسر ضحايا الحادث.

وأكد الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، أن حالات الوفاة ارتفعت إلى 22 حالة، بعد وفاة حالتين اليوم الخميس، من بينهما عامل في الإسعاف، وآخر مجهول الهوية، مشيرًا إلى أن هناك 3 حالات تماثلت للشفاء ومن المقرر خروجها خلال ساعات.

 

عرض التعليقات