رئيس التحرير

محمود مسلم

حبس لص بتهمة قتل عشيقته: "مرضتش تبات عندي فحاولت اغتصبها"

المتهم: "بتجيلي كل خميس ويوم الحادثة كنت شارب"

05:33 ص | الإثنين 13 يناير 2020
صورة ارشيفية

صورة ارشيفية

اعترف لص بتفاصيل قتل عشيقته وخنقها داخل شقته بمنطقة السيدة زينب، في محضر الشرطة، وقال المتهم إنه "تعرف على القتيلة منذ عام ونصف تقريبا ونشأت بينهما علاقة حب تطورت إلى علاقة جنسية".

وأضاف المتهم، أن المجني عليها كانت تتردد عليه لإقامة علاقة جنسية، وتحضر إليه صباح كل خميس، لافتا إلى أنه صباح يوم الجريمة "حضرت الضحية وتناولنا وجبة الإفطار سويا، وأقمنا علاقة جنسية، وبعد انتهائها طلبت الضحية مغادرة الشقة، وأنا كنت شارب خمرة وسيجارة حشيش قولتلها اقعدي وتباتي معايا النهاردة، فرفضت".

وتابع: "احتجزتها داخل الشقة حتى قرب انتهاء اليوم، وغادرت الشقة ثم عدت إليها مرة أخرى وفوجئت بها تهددني بإبلاغ الشرطة، فاعتديت عليها بالضرب، وحاولت اغتصابها، وفوجئت بوفاتها في يدي، ولم أشعر بنفسي وأنا أخنقها".

وقررت النيابة تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، كما امرت باستدعاء أسرة الضحية للاستماع لأقوالها، وأمرت بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

تلقى اللواء نبيل سليم، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، إخطارا من رئيس مباحث قسم شرطة السيدة زينب، مفاداه وجود جثة لفتاة في العقد الثالث من العمر داخل شقة  عاطل، 35 عاما، وعلى الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان الواقعة، وبفحص الجثمان تبين وجود كدمات وآثار ضرب بأنحاء متفرقة من الجسد، وتبين أنها لربة منزل في العقد الثالث من العمر، وأن الشقة يمتلكها مسجل خطر "لص مساكن"، وأنه وراء ارتكاب الجريمة، وأن المجني عليها مرتبطه بعلاقة غير شرعية مع المتهم، وبإعداد الأكمنة اللازمة تم ضبطه واعترف بارتكاب الواقعة، بسبب مشاجرة نشبت بينهما خلال اللقاء الأخير، فتعدى عليها بالضرب عندما حاول معاشرتها جنسيا  وتركها جثة هامدة.

تحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

عرض التعليقات