رئيس التحرير

محمود مسلم

جولة فى المحافظات| الغربية المصنع فاتح على جامع وكنيسة

10:10 ص | الأربعاء 09 مايو 2018
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

ترس ذهبى، داخله مئذنة ومسجد، تشكل شعاراً يرمز إلى قلعة الصناعة والزراعة بقلب دلتا نهر النيل، بمحافظة الغربية، سواء كان ذلك التصنيع «غزل ونسيج» بالمحلة، أو «زيوت وصابون» بطنطا، و«أسمدة وكيماويات» بمدينة كفر الزيات، مع إنتاج «عسل النحل» ومشتقاته بقرية «شبشير الحصة»، إنها قلعة فى مجال الزراعة أيضاً، وتُصدر منتجاتها للأسواق الخارجية، حيث محاصيل «الكتان» فى قرية «شبراملس»، بزفتى، وزراعة زهور «الياسمين» فى قرية «شبرا بلولة» بقطور وتصديره لأوروبا، بجانب الثروة الداجنة حيث «بيض المائدة والتسمين» فى «برما» بطنطا. لأرض الغربية قدسية تعود إلى فجر التاريخ، حيث أقامت العائلة المُقدسة داخل «سمنود» 17 يوماً، ضمن رحلتها هرباً من بطش الرومان، وفى مسجد «السيد البدوى» بطنطا يلتقى رواده ومُحبوه فى مسجده وضريحه العامرين بذكر الله، إنها محافظة «الغربية» عاصمة إقليم الدلتا، التى تتوسط محافظات الوجه البحرى بين فرعى دمياط ورشيد. «الوطن» تجولت فى «الغربية»، وزارت مدناً ومراكز وقرى؛ لرصد أحوال الصناعات التى تتميز بها المحافظة، ووضع إنتاج المحاصيل الزراعية بالقرى، وكان محور البحث والتقصى هو المواطن الغرباوى بحلاوة حياته ومرها.

 

عرض التعليقات