رئيس التحرير

محمود مسلم

برلماني: تطبيق فكرة "برايل" في الاستفتاء يحمي خصوصية فاقدي البصر

11:30 م | السبت 20 أبريل 2019
خالد حنفي

خالد حنفي

وجه خالد حنفي، عضو مجس النواب، الشكر والتقدير للهيئة الوطنية للانتخابات، لقراراتها الداعمة لذوي الاحتياجات الخاصة داخل لجان التصويت على التعديلات الدستورية، مشيرا إلى أنها عرضت عليه طريقة الاستفتاء بنظام "برايل" للأشخاص ذوي الإعاقة البصرية.

وأضاف "حنفي"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "حضرة المواطن"، الذي يُعرض على قناة "الحدث اليوم"، ويقدمه الإعلامي سيد علي، أن فكرة برايل في الاستفتاء عل  التعديلات الدستورية مميزة للغاية، وتم تنفيذها بالتنسيق بين المجلس الأعلى لشؤون الإعاقة و الهيئة الوطنية للانتخابات.

وأشار إلى أن بطاقة الاقتراع بطريقة برايل، هي نفس طريقة الاقتراع العادية، حيث أن الخانة اليمنى خاصة بـ"الموافقة على التعديلات" واليسرى "غير موافق"، مؤكدًا أن تطبيقها يضمن الخصوصية للمكفوفين.

وشهدت لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية إقبالا كثيفا من المواطنين للإدلاء بأصواتهم منذ فتح اللجان، في اليوم الأول للتصويت بالداخل (السبت)، وتستمر عملية التصويت لـ3 أيام.

فيما يواصل المصريون بالخارج الإدلاء بأصواتهم، لليوم الثاني على التوالي، في 140 مقرًا انتخابيًا بـ 124 دولة تتواجد بها البعثات المصرية، على أن تنتهي غدا.

وقال المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، إنه جرى طبع بطاقات التصويت بعدد مساوٍ لأعداد الناخبين المقيدين بقاعدة البيانات، وهو 61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين.

وأوضح نائب رئيس الهيئة أن عدد القضاة المشرفين على الاستفتاء 15 ألفا و234 باللجان العامة والفرعية، مشيرا إلى أن هناك 4015 قاضيا احتياطيا سيتم الدفع بهم في حالة الطوارئ، ويقدر عدد اللجان العامة بـ368، والفرعية بـ13 ألفا و919.

وبدأ التصويت منذ التاسعة صباحًا ويستمر حتى التاسعة مساء في جميع أيام الاقتراع تتخللها ساعة راحة بما لا يخل بسلامة عملية الاستفتاء، فضلًا عن إجراء عملية الاقتراع والفرز في حضور ممثلي وسائل الإعلام والمنظمات الصادر لها تصريح من الهيئة الوطنية للانتخابات.

عرض التعليقات