رئيس التحرير

محمود مسلم

"السادات" يطالب الحكومة بالتدخل لإنقاذ بحيرة مريوط

03:25 م | الجمعة 23 ديسمبر 2016
النائب محمد أنور السادات

النائب محمد أنور السادات

طالب النائب محمد أنور السادات، عضو لجنة حقوق الإنسان، الحكومة ممثلة في وزارة الزراعة وهيئة الثروة السمكية بسرعة التدخل لإنقاذ بحيرة المريوط التي تتعرض لأنواع شتى من الإهمال لم يسبق لها مثيل، قائلاً: الأمر الذي أدى إلى تدميرها كمتنفس مائي لمحافظة الإسكندرية وواحدة من أفضل البحيرات إنتاجا للأسماك.

أوضح السادات في بيان له اليوم "الجمعه" أن البحيرة تتعرض يوميا للتلوث بسبب الصرف الصحي والصناعي غير المعالج للمصانع والشركات المحيطة بها، فضلا عن التعديات والتوسع العمراني وخطر التجفيف بالردم وتحويلها إلى أراضي إسكان ومنشآت الأمر الذي أدى إلى تدهور الثروة السمكية بها وتشريد آلاف الصيادين واختلال التوازن الأيكولوجي للأحياء المائية والنباتية، إضافة إلى تأثير ذلك على الصحة العامة والبيئة.

وأشار السادات إلى أن البحيرة الآن تموت إكلينيكيا نتيجة الإهمال وغياب دور الحكومة حيث تبادل الاتهامات وإلقاء المسئولية ما بين وزارة الزراعة وهيئة الصرف الصحي والهيئة العامة للثروة السمكية في حين أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه بتعليمات واضحة لمراعاة ذلك وحل مشاكل طلمبات ومحطات الرى لعدم تكرار كوارث الغرق.

وأشاد السادات باللجنة الشعبية لإنقاذ بحيرة مريوط من شباب وأبناء المحافظة معلنا تضامنه معهم فيما يقومون به من جهد لحماية البحيرة مما تتعرض له من مخاطر يومية هائلة تستوجب سرعة التدخل حفاظا على مستقبل البحيرة وثروتنا السمكية.

عرض التعليقات