رئيس التحرير

محمود مسلم

محمد صبحي يوجه رسالة للرئيس السيسي: ليس من العدل أن أكرم أعدائي

11:16 ص | الإثنين 10 أبريل 2017
محمد صبحى

محمد صبحى

وجه الفنان محمد صبحي رسالة للرئيس عبد الفتاح السيسي، إثر الحادث الإرهابي الغاشم في كنيستي مارجرجس بطنطا والكنيسة المرقسية بالإسكندرية، والذي راح ضحيته 44 شهيدا و104 مصابا.

قال فيها: "سيادة الرئيس لقد نجحت بمجهود فردى في فرض قوة مصر ووجودها في العالم بعد قطيعة دامت فترة طويلة، ولكن ما أرجوه من سيادتك أن تعلن في الأمم المتحدة أسماء أعداء مصر الحقيقيين، دويلة قطر وتركيا وإسرائيل، فإذا لم نتحدث عن أعداء مصر الحقيقيين يصبح هناك خطأ، فليس من العدل أن أكرم أعدائي".

وأردف "صبحى" في مداخلته الهاتفية لبرنامج "آخر النهار" مع الإعلامي خيرى رمضان، أنه يجب على البرلمان أن يفهم الأولويات وأن يصدر القوانين الهامة لهذه المرحلة كقانون الإرهاب، فأغلب القوانين معيبة وهناك أزمة أخلاق حقيقية، هناك إرهاب في اغتصاب الأطفال وذوي القدرات الخاصة وخطف الأطفال والتجارة بهم.

وتابع "صبحي": "هناك خونة وكارهين لمصر، نعم نتناقش معهم ونتحاور لكنهم بالفعل كارهين لمصر.. سيادة الرئيس أنت تطبق حقوق الإنسان على خونة لا يستحقون".

وقال "صبحي" باكيا: "الكلام التقليدي للعزاء لم يعد كافيا ومن الخطأ توجيه اللوم كله للداخلية، وأضاف أين البرلمان؟ وهل دوره تلقى العزاء فقط؟ كفانا عزاء فكل نائب همه أن يقدم مشروع لإصدار قانون كفانا قوانين مضحكة يضر بها الشعب والدولة والحكومة.

وأكد "صبحي": "احنا ماشيين لكن الشباب يدمر بأفكار مسمومة، نحتاج قوة لإعادة الأخلاق وتجديد الخطاب الديني، سيادة الرئيس انت تبنى بيوت للعشوائيات وهم مستعدين للتدمير فأنت تعطيه شقة لكن لم تستطع تغيير أفكاره، فالآن حان دور المواجهة لحقن دماء الإنسان وهذه المواجهة تحتاج إلى متخصصين وأن تعرف كل جهة دورها ومتى تنفذه على أرض الواقع".

 

عرض التعليقات