"توم لو": يجب تدريب الصحفيين على معايير أخلاقية لتجنب خطاب الكراهية

الأربعاء 13-12-2017 PM 04:41
"توم لو": يجب تدريب الصحفيين على معايير أخلاقية لتجنب خطاب الكراهية

توم لو - مسئول بشبكة الصحافة الاخلاقية

قال توم لو، الصحفي مسئول العلاقات العامة بشبكة الصحافة الأخلاقية إن الصحفيين والاعلاميين المختصين في قضايا اللاجئين والنارحين يجب أن يلتزموا بالمعايير الأخلاقية، في تغطيتهم لتلك القضايا، مضيفا خلال كلمته في مؤتمر "لا لخطاب الكراهية" الذي ينظمه تحالف الأمم المتحدة للحضارات بمشاركة البرنامج المصري لتطوير الاعلام إن هناك أهمية كبيرة لتدريب الصحفيين على المعايير الاخلاقية في التغطية الصحفية، للمساهمة في وقف خطاب الكراهية ضد اللاجئين.

وتابع "لو" قائلا إن شبكة الصحافة الاخلاقية أعدة دليلا من 5 نقاط، تمثل نصائح مهمة للصحفيين والاعلاميين لتجنب المساهمة في نشر خطاب الكراهية، خصوصا في التعامل مع قضايا اللاجئني، بهدف عرض قضاياهم بطريقة صحيحة.

وأوضح أن أبرز نقاط الدليل هي ضرورة عرض الحقائق المجردة دون تحيز لأى جانب، والالمام بالقوانين للحكم على الوقائع إن كان بها تجاوزات أم لا، وإظهار الإنسانية تجاه المهاجرين واللاجئين وتقدير ظروفهم ومواجهة وتحدي الكراهية والعنف بالتصدي لأى خطاب من هذا النوع بوسائل الإعلام.

ولفت "لو" إلى أنه يجب على الصحفي التمعن في ما سيتم نشره إذا كان مسببا للكراهية، وتأثيره على مختلف الأطراف، فالاستعجال في النشر من أسباب انتشار خطاب الكراهية في الإعلام. ويجب الاشارة هنا إلى أن حرية الصحافة تحكمها قيم، أهمها "الدقة والاستقلالية والحيادية والإنسانية والمساءلة أو الشفافية". وعلى التحقق الالتزام بها.

أخبار قد تعجبك

التعليقات

الأكثر قراءة

عاجل