رئيس التحرير

محمود مسلم

خبير مكافحة الإرهاب بعد القبض على "عشماوي": سيتم القصاص للشهداء

06:55 م | الإثنين 08 أكتوبر 2018
هشام عشماوي

هشام عشماوي

أعرب العقيد حاتم صابر، الخبير في مكافحة الإرهاب الدولي، عن سعادته البالغة بالقبض على الإرهابي هشام عشماوي اليوم، خاصة وأنه سيتم القصاص لرجال القوات المسلحة والشرطة.

وتابع "صابر" أن الإرهابي هشام عشماوي كان ضابطًا عاديا في وحدات الصاعقة وليس لديه قدرات خارقة كما أٌشيع عنه، وبعد فترة قصيرة من انضمامه لوحدات الصاعقة اعتنق الأفكار المتشددة، مشيرا إلى أن وحدات الصاعقة دائمًا تلفظ من يسهل التلاعب في رأسه فخرج من وحدات الصاعقة وذهب لوحدات القوات المسلحة، وبعد فترة قصيرة بعد تأكد انتمائه فكريًا لتنظيم متشدد طُرد من الخدمة. 

وأردف الخبير في مكافحة الإرهاب الدولي، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج "صالة التحرير" المذاع عبر فضائية "صدى البلد" أن هشام عشماوي انضم بعد طرده من الخدمة إلى تنظيم بيت المقدس الإرهابي الموالي فكريا لتنظيم القاعدة، وبعد ذلك خرج من الأراضي المصرية متوجها للأراضي السورية عبر تركيا، وبدأ تدريبه على الأعمال الإرهابية، وعاد مرة أخرى إلى مصر ونفذ العديد من العمليات الإرهابية في مصر، إلى أن أصبح ذو فكر خاص به، وأسس جماعة المرابطين، وخرج من مصر مرة أخرى عن طريق جهة أجنبية جار الكشف عنها لنقله مرة أخرى لمكان تمركزه الجديد في مدينة درنة، حتى أعلن نفسه أميرا للتنظيم الخاص به قبل القبض عليه.

وكانت القوات المسلحة الليبية قد ألقت القبض على الإرهابي المصري هشام عشماوي في عملية أمنية بمدينة درنة.

وكان عميد مدينة "درنة" الليبية المستشار عبدالمنعم الغيثي، قد كشف في تصريح خاص لـ"الوطن"، عن توقعاته بشأن إمكانية تسليم الإرهابي المصري الهارب هشام عشماوي بعد القبض عليه فجر اليوم في مدينة "درنة" الليبية.

وقال المسؤول الليبي: "القضاء الليبي هو صاحب القرار والمعني في هذا الشأن، خاصة مع الجرائم التي ارتكبها بحق الشعب الليبي".

وتابع: "عشماوي سيحاكم، والمحكمة المختصة بمحاكمة عشماوي هي محكمة درنة".

وكانت القيادة العامة للجيش الليبي أعلنت، اليوم، القبض على الإرهابي المصري الهارب هشام عشماوي مرتديا حزاما نفسيا لم يتمكن من استخدامه.

عرض التعليقات